الجيش الليبي: الخرق فضح «الوفاق» وتمّ بفتوى من المحرّض الغرياني

ميليشيات طرابلس تخرق الهدنة وتقصف المدنيين

قوى الأمن تفحص موقع الانفجار الإرهابي في بنغازي | رويترز

أقدمت ميليشيات طرابلس على خرق الهدنة الإنسانية في ليبيا بقصفها العشوائي للأحياء المدنية شرقي العاصمة ومنطقة سوق الجمعة، فيما دعت الجامعة العربية إلى احترام الهدنة وتثبيتها وصولاً إلى وقف دائم لإطلاق النار.

وخرقت الميليشيات الإرهابية في طرابلس، أمس، الهدنة الإنسانية التي دعت إليها الأمم المتحدة، إذ قصفت عشوائياً بقذائف الهاون، الأحياء المدنية بمنطقة خلة الفرجان شرقي طرابلس، فضلاً عن منطقة سوق الجمعة. وأكّد المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة بالجيش الليبي، أن أكثر من مصدر للنيران من الميليشيات حاول استهداف قوات الجيش الليبي بالقذائف، كما استغلت الميليشيات المصحات مثل مصحة حي الزهور - حي الكلية العسكرية سابقاً لإطلاق القذائف.

وقال الجيش الليبي، في بيان، إن خرق وقف إطلاق النار فضح حكومة الوفاق غير الشرعية وميليشياتها، مشيراً إلى أنّ ميليشيات طرابلس ما هي إلا عصابات لا علاقة لها بأي قوانين ولا أي نوع من أنواع الضبط والربط العسكري، ولا يعترفون بالأمم المتحدة ولا المجتمع الدولي، ولا يحترمون أي شعائر دينية. وأوضح أنّ الميليشيات لم تمنح الليبيين الفرصة ليهنأوا بالعيد. ولفت الجيش الوطني الليبي في بيانه، إلى أن الميليشيات التي اخترقت الهدنة بفتوى من المحرّض الأول على القتل الكاذب الغرياني، في إشارة لصادق الغرياني مفتي جماعة الإخوان الإرهابية.

بدوره، قال مدير المكتب الإعلامي للواء 73 مشاة، المنذر الخرطوش، إنّ مناوشات عدة وقعت في محاور عين زارة وكزيرما وكوبري المطار، بعدما قامت عصابات الحشد الميليشياوي بالرماية العشوائية بقذائف الهاون. وأوضح الخرطوش، أن القوات تتمركز بنقاط عدة معلومة لدى غرفة عمليات المنطقة الغربية، ولديها الجاهزية الكاملة لصد أي هجوم، وفي كامل استعدادها ما إن صدرت تعليمات بالتقدم لنقاط جديدة.

تطهير

إلى ذلك، أرسلت القيادة العامة للجيش الليبي، وحدات عسكرية قتالية فجر أمس، لتطهير مدينة مرزق في الجنوب الليبي من المرتزقة التشاديين، وسط استقبال كبير من أهالي المدينة. كما نفّذ سلاح الجو، غارات عدة، مستهدفاً مجموعات مسلحة تسمي نفسها «قوة حماية الجنوب» والمرتزقة التشاديين.

ووفق المركز الإعلامي للجيش الليبي، فإنّ عناصر تنظيم داعش، وشورى بنغازي والقاعدة، وعصابات المرتزقة التشاديين الذين يشاركون في الاعتداء على مدينة مرزق، فرّوا فور وصول وحدات من القوات المسلحة إلى المدينة لتأمينها.

إدانة

أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط بشدة حادث التفجير الإرهابي، الذي وقع في منطقة الهواري غربي مدينة بنغازي الليبية، وأودى بحياة ثلاثة من العاملين في الأمم المتحدة وإصابة آخرين.وأكّد مصدر مسؤول بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، دعوة أمين عام الجامعة، جميع الأطراف الليبية، إلى احترام الهدنة الإنسانية خلال عيد الأضحى والعمل على تثبيت هذه الهدنة، واستئناف المسار السياسي الذي يعد السبيل الوحيد للوصول لحل مستدام للأزمة في ليبيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات