تقييم

الرئيس اللبناني: الأمم المتحدة فشلت في تطبيق مشاريع السلام

قال الرئيس اللبناني، العماد ميشال عون، إن الأمم المتحدة فشلت في تطبيق ما تنادي به من سلام.

جاءت تصريحات الرئيس خلال استقباله أمس في قصر بعبدا، راعي أبرشية الروم الأرثوذكس في المكسيك وفنزويلا وأمريكا الوسطى والكاريبي المطران اغناطيوس سمعان مع وفد من المغتربين والمواطنين ذوي الأصول اللبنانية في هذه الدول، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية.

وقال عون إن «التجارب السابقة لإحلال السلام لم تنجح لأنه كان سلاماً على الورق فحسب، فكانت الحرب العالمية الأولى ثم الثانية، فيما فشلت الأمم المتحدة في تطبيق ما تنادي به من سلام واحترام للشعوب، بينما لا تزال معادلة القوي والضعيف هو السائد للأسف، في مقابل ضعف الحضارة والثقافة الدينية والحاجة هي إلى نهضة لإعادة الأخلاق الحميدة والقيم المرفقة بالقرارات التي نتخذها».

ولفت عون إلى أهمية مشروع «أكاديمية الإنسان للتلاقي والحوار» الذي تقدمت به إلى الأمم المتحدة، لتحويل لبنان إلى «ملتقى للحضارات والأديان والاثنيات»، وإلى أن المتخرجين من هذه الأكاديمية سيساهمون في أن نشهد عالما أفضل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات