المسماري: السراج دفع أموالاً لخونة في بنغازي

أرشيفية

اتهم الناطق باسم الجيش الليبي أحمد المسماري تركيا وحكومة الوفاق بالوقوف خلف التفجير الإرهابي الذي استهدف قادة عسكريين خلال جنازة في مقابر ببنغازي، وقال المسماري، عقب نجاته من محاولة الاغتيال، إن الفوضى عمَّت المكان عقب التفجير الذي استهدف جنازة قائد سابق بالقوات الخاصة. وعرض المسماري في مؤتمر صحفي مقاطع فيديو توثق لحظات التفجير الذي وقع الخميس في بنغازي.

وتساءل الناطق باسم الجيش: «كيف وصل الإرهاب إلى بنغازي بعد معركة بنغازي»، متهماً «خونة» في بنغازي بتلقي أموال ضخمة، كذلك اتهم رئيس حكومة الوفاق فايز السراج بتوزيع «أموال فاسدة» ساعدت الإرهابيين. كما حمّل تركيا مسؤولية التفجير حيث هناك قيادات تعيش. واعتبر أن الحرب التي نقودها على الإرهاب في طرابلس شرعية.

وقال الناطق باسم الجيش الليبي: «إننا لا نفرق بين التنظيمات المتطرفة في طرابلس والقاعدة وداعش». وقتل 4 أشخاص وجرح 15 آخرون، الخميس، عندما انفجرت سيارة ملغومة في جنازة قائد عسكري كبير سابق في مدينة بنغازي شرقي ليبيا.

اقرأ أيضاً:

الجيش الليبي يسيطر على أكبر ضواحي جنوب طرابلس

مسؤول ليبي لـ "البيان": مشروع أنقرة والدوحة في مرحلة الاحتضار

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات