مصادر لـ« البيان»: مسلاتة ترفض مساندة الميليشيات

المسماري: ساعة صفر تحرير طرابلس وشيكة

قوة تابعة للجيش الليبي في أوباري | رويترز

أعلن الناطق باسم قوات القيادة العامة للجيش الليبي اللواء أحمد المسماري، أن ساعة الصفر لحسم معركة طرابلس، باتت وشيكة، وأن القوات المسلحة تنتشر في جميع أنحاء ليبيا، وتسيطر على 95 % من المساحة الجملية للبلاد، لافتاً إلى أن قوات القيادة العامة تنسق مع الجيش المصري والتشادي في تسيير الدوريات المشتركة مع تشاد ومصر على الحدود.. بالتزامن، علمت «البيان» أن أعيان مدينة مسلاتة، رفضوا إغراءات مالية من المليشيات التابعة لحكومة الوفاق، مقابل السماح لها بعبور المدينة للهجوم على مدينة ترهونة.

وقال المسماري خلال مؤتمر صحافي، إن العمليات العسكرية في طرابلس مستمرة، وقوات القيادة تحكم قبضتها على المناطق التي سيطرت عليها، وتابع أن مليشيات حكومة الوفاق، باتت تعتمد الآن على الطائرات المسيرة، لكن سلاح الجو التابع للجيش الوطني الليبي، تمكن من تدمير الغرفة الرئيسة لتسيير تلك الطائرات بقاعدة معيتيقة الجوية في طرابلس.

وأردف المسماري أن طائرات سلاح الجو، رصدت هوائيات فوق بعض الفنادق والأماكن العامة في طرابلس، محذراً في الوقت نفسه من أن «أي مبنى عليه هوائيات فوق الأماكن العامة في طرابلس، هدف مشروع للجيش». وقال مصدر عسكري من غرفة الكرامة لـ «البيان»، إن القيادة العامة للقوات المسلحة أنهت استعداداتها لمعركة الحسم لتحرير طرابلس، واستعادة غريان، سواء من حيث التعزيزات التي وصلت إلى مواقع تمركزها، أو من حيث العتاد والتسليح والطيران المقاتل الذي سيقوم بدور محوري.

إغراءات مالية

وفي ذات السياق، علمت «البيان» أن أعيان مدينة مسلاتة (30 كلم شرق طرابلس)، رفضوا إغراءات مالية من المليشيات التابعة لحكومة الوفاق، مقابل السماح لها بعبور المدينة للهجوم على مدينة ترهونة (80 كلم جنوب شرق طرابلس)، ووفق مصادر مطلعة، فإن المليشيات عرضت على أعيان مسلاتة مبلغ 20 مليون دينار، وهو ذات المبلغ الذي دفع لبعض الأطراف الفاعلة في غريان، مقابل صفقة تسليمها لمليشيات مسلحة.

مطالبة

طالب عمد ومشائخ وأعيان إقليم برقة، أمس، بعثة الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية، بسحب اعترافهما بحكومة الوفاق، معتبرين أنها غير دستورية، وقالوا في بيان لهم، تلقت «البيان» نسخة منه، إن ما يجري هذه الأيام من طعن وفتنة بشأن ما يقوم به الجيش، إنما هو محاولات يائسة، الغاية منها النيل من شرف وقدسية المعركة التي يخوضها أبناء المؤسسة العسكرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات