القوات العراقية تقتل العديد من الإرهابيين

إنزال جوي في صحراء الأنبار بحثاً عن مقربين من البغدادي

نقطة عسكرية عراقية في سامراء | إي.بي.إيه

تشهد مناطق صحراء الأنبار الغربية في العراق، عمليات إنزال للقوات الأمنية على أوكار إرهابيي تنظيم داعش، فيما أعلنت القوات العراقية، عن مقتل العديد من الإرهابيين.

وقال المصدر إن «منطقة الحسينيات ذات التضاريس المعقدة جنوب قضاء الرطبة غربي الأنبار، شهدت عمليات إنزال، استهدفت أوكاراً وأنفاقاً سرية، فضلاً عن عمليات إنزال أخرى في مناطق مختلفة في عمق صحراء الأنبار الغربية».

وأضاف أن عمليات الإنزال الجوي، جاءت إثر اشتباكات وقعت بين القوات الأمنية وإرهابيي «داعش» في منطقة الحسينيات قبل أيام، ما دعا القوات الأمنية إلى الاستعانة بطيران الجيش، لتنفيذ عمليات قصف وإنزال جوي لاعتقال مطلوبين يصنفون من المقربين لزعيم التنظيم أبي بكر البغدادي. وأشار إلى أن «عمليات الإنزال أسفرت عن اعتقال أبرز المطلوبين، دون الإفصاح عن أسمائهم لدواعٍ أمنية».

مقتل إرهابيين

وأعلنت وزارة الدفاع العراقية، أمس، مقتل اثنين من «جند الإمارة»، باشتباكات في قضاء الشرقاط. وذكر إعلام الوزارة، أن الجيش العراقي عثر على مضافات وعبوات ناسفة ومتفجرات من مخلفات «داعش».

وتابع أن عمليات صلاح الدين، تمكنت من قتل إرهابيين اثنين تابعين إلى ما يسمى «جند الإمارة»، أثناء الاشتباك معهما في قضاء الشرقاط، فيما عثرت عمليات سامراء على 4 عبوات ناسفة محلية الصنع في جزيرة مكيشيفة.

وأردف أن «عمليات ديالى فجرت 7 عبوات ناسفة، ضمن السلسلة الجبلية في منطقة إنجانة، ودمرت مضافتين في معسكر عائشة، وعثرت عمليات الأنبار على 40 عبوة ناسفة من مخلفات داعش في مناطق البو يوسف والبو طيبان والمعارض - قضاء الفلوجة، حيث قامت بتفجيرها تحت السيطرة، وتمكنت عمليات الجزيرة من تطهير 500 متر من الطريق من قاعدة عين الأسد إلى سيطرة العكبة».

وكشفت خلية الصقور الاستخبارية، التابعة لوزارة الداخلية العراقية، عن إلقاء القبض على المجموعة الإرهابية التي خططت ونفذت عدداً من العمليات في محافظة نينوى في الآونة الأخيرة،

طباعة Email
تعليقات

تعليقات