مقاتلات التحالف تستهدف اجتماعاً لقيادات الحوثي في عبس

قوات الشرعية تحرّر مواقع في الضالع وحجة

واصلت القوات المشتركة تقدمها في شمال محافظة الضالع، متجهة نحو محافظة إب، فيما حررت قوات الجيش في محافظة حجة، عدداً من القرى والمناطق في مديرية مستبأ، بالتزامن واستهداف مقاتلات التحالف اجتماعاً لقيادات في ميليشيا الحوثي بمديرية عبس.

وذكرت مصادر عسكرية لـ «البيان»، أن القوات المشتركة في محافظة الضالع، حررت جبل شمر الاستراتيجي، بعد يوم من تحرير مدينة قعطبة، وأن طائرات التحالف ساندت تقدم القوات المشتركة، وشنت سلسلة غارات، استهدفت مواقع وتجمعات الحوثيين في المرتفعات المطلة على مريس باتجاه حمر، وفِي منطقة سليم شمال قعطبة.

استهداف

واستهدفت مقاتلات التحالف أيضاً، مواقع ميليشيا الحوثي في منطقة الفاخر وشخب غرب مدينة قعطبة، عقب مواجهات عنيفة بين القوات المشتركة وميليشيا الحوثي في منطقة الريبي بجبهة حجر، وسط محاولات حوثية لاستعادة مواقع خسرتها اليومين الماضيين.

وحسب المصادر، فإن الميليشيا دفعت بتعزيزات إضافية إلى الجبهة، لتعويض الخسائر البشرية التي لحقت بها، والسعي لاستعادة المواقع التي خسرتها في شمال وغرب مدينة قعطبة.

وأفاد عدد من الأسرى الذي وقعوا خلال المواجهات، وغالبيتهم من المراهقين، أنهم التحقوا بالقتال مع الميليشيا، طمعاً في الرواتب التي تدفع لمن يلتحق بالجبهات، بعد أن أوقفت الميليشيا رواتب الموظفين في القطاع المدني، وسخرت عائدات الدولة لمقاتليها، وأبدى هؤلاء الأسف، قائلين إنها المرة الأولى التي يلتحقون بالميليشيا.

ورداً على الهزائم التي تلقتها، لجأت الميليشيا إلى إطلاق الصواريخ على أحياء مدينة قعطبة، مسببة حالة هلع بين السكان الذين استهدفت منازلهم من موقع تمركز الميليشيا في منطقة قرين الفهد، وموقع العللة، حيث تتقدم القوات المشتركة لتحريرها من قبضة الميليشيا، والوصول إلى مدينة الفاخر، الواقعة على حدود محافظة إب.

تحرير

في الأثناء، حررت قوات الجيش المسنودة بقوات التحالف، مناطق وقرى جديدة في مديرية مستبأ بمحافظة حجة، من قبضة ميليشيا الحوثي. ووفق مصادر عسكرية، فإن وحدات من الجيش شنت هجوماً مباغتاً بغطاء جوي من طيران تحالف دعم الشرعية، تمكنت خلاله من تحرير قرى الحمراء والهَلّة والحضن والحقف وجبل الحضن، جنوب غرب مديرية مستبأ.

وذكرت المصادر أن مقاتلات التحالف استهدفت مواقع وتعزيزات لميليشيا الحوثي ، في مواقع متفرقة بمديريتي مستبأ وعبس، بينما استهدفت غارة أخرى اجتماعاً لقيادات حوثية بأحد المواقع في منطقة البداح في مديرية عبس، وأسفرت الغارات عن سقوط قتلى وجرحى من الميليشيا بينهم قيادات، إلى جانب خسائر أخرى في المعدات القتالية.

ترسانة

إلى ذلك، قالت مصادر محلية إن ميليشيا الحوثي ، افتتحت جمارك جديدة بالقرب من أخطر معسكراتها في المحافظة، والذي يحوي ترسانة عسكرية كبيرة، بينها الآلاف من الألغام الأرضية، والعبوات الناسفة والذخائر المرمية، بكافة مناطق ومواقع المعسكر، غير المعدات العسكرية الثقيلة والمتوسطة.

ولفتت المصادر إلى خطورة الموقع، وعدم صلاحياته لأي وجود مدني، حيث تؤكد انفجار لغم أرضي في الساعات الأولى بإحدى قواطر اليمنيين، ما أدى إلى خسائر مادية كبيرة للقاطرة والمواد التجارية التي تحملها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات