الحوثي يصعّد من خروقاته لاتفاق استوكهولم ويقصف الحديدة بالصواريخ

قوات الشرعية تحرّر قعطبة شمال الضالع

تعزيزات عسكرية لقوات الشرعية تتجه لمواجهة الميليشيا | أرشيفية

حررت القوات المشتركة مدينة قعطبة بمحافظة الضالع كلياً من عناصر ميليشيا الحوثي بعد ملاحقتها في أحياء المدينة، فيما استمرت خروقات الميليشيا في الحديدة وصعدت من هجماتها حيث استخدمت الصواريخ في استهداف الأحياء المحررة.

وقالت مصادر عسكرية لـ«البيان» إن القوات المشتركة تمكنت من تحرير كامل مركز مديرية قعطبة بعد مواجهات عنيفة ومتواصلة مع عناصر الميليشيا استمرت عدة أيام، حيث تم اختراق المدينة من اتجاهين وملاحقة الميليشيا التي تمركزت في المباني ووسط الأحياء السكنية، وإن تكبيرات النصر انطلقت من المساجد مع طرد هذه العناصر من كافة أحياء المدينة وتمشيطها بالكامل وتمركز القوات في إدارة أمن المديرية والانتشار في شوارعها.

أعلنت قوات الحزام الأمني والمقاومة اليمنية المشتركة، أمس، إحكامها السيطرة الكاملة على مدينة قعطبة شمال محافظة الضالع. وأفادت مصادر ميدانية أن قوات الحزام الأمني والمقاومة المشتركة شنت هجوماً عنيفاً على ميليشيا الحوثي في مدينة قعطبة من عدة محاور. وبعد معارك عنيفة لعدة ساعات، تمكنت قوات الحزام الأمني والمقاومة المشتركة من السيطرة الكاملة على قعطبة.

تحقيق الأهداف

وقال قائد قوات الحزام الأمني في محافظة الضالع العقيد أحمد قائد أبو نافع، إن معركة أمس حققت أهدافها كاملة وبنسبة 95% بحسب ما تم التخطيط له خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وأضاف العقيد أبو نافع في أول تصريح له عقب تحرير قعطبة، أن قوات الحزام الأمني وإلى جانبها كل الأبطال من الألوية والكتائب والمقاومة سطروا ملاحم بطولية حققت نصرا أسطوريا خلال وقت قياسي.

وأفاد أنه تم بفضل الله تطهير قعطبة بالكامل، وفتح طريق مريس - قعطبة، وتحرير مناطق جوس الجمال ووادي شداد شمال حبيل السلامة والعبارى والمزارع المحيطة بها التابعة لحجر، وأكد أن الانتصار تحقق بعد توحيد جهود كافة القوات المقاتلة.

بيان

وأصدرت بيانا قالت فيه إنه وبعد الانتصارات الساحقة التي حققتها، فإنها تعلن قعطبة مدينة محررة وكل القرى المحيطة بها وبمساحة تصل إلى 25 كيلو مترا مربعا.

وقال البيان: "إنه بعد إنشاء غرفة العمليات المشتركة، تم التخطيط والترتيب للهجوم الشامل من 3 محاور لدحر ميليشيا الحوثي في قعطبة ومحيطها وبعد صلاة الفجر انطلقت القوات المشتركة باتجاه الصفوف المتقدمة وبدأت إحدى ملاحم معركة قطع النفس، حيث شن الهجوم من جبهات حجر وقعطبة ومريس وبإسناد من قوة دروع وصواريخ المقاومة المشتركة وأضاف:

معارك ضارية تقدمت قواتنا باتجاه قعطبة واقتحمت المدينة مع عملية تمشيط واسعة، رافق التقدم في وسط المدينة التحام أبطال "القوات المشتركة من اتجاه مريس ليفتح الطريق الذي حاولت ميليشيا الحوثي قطعه من اتجاه نقيل الشيم ويتم تحرير المنطقة بالكامل

ونشر ناشطون يمنيون صورا تظهر عشرات الجثث من قتلى الميليشيا الحوثية في الشوارع الشمالية من مدينة قعطبة، ممن قتلوا في معركة تحرير المدينة.

تصعيد

أما في محافظة الحديدة، فأكدت القوات المشتركة أن الميليشيا صعدت من خروقاتها لاتفاق استوكهولم واستخدمت الصواريخ والدبابات في خروقاتها المتصاعدة داخل المدينة واستهداف الأحياء المحررة.

وذكرت مصادر عسكرية لـ«البيان» أن الميليشيا استخدمت الأسلحة الثقيلة إلى جانب الأسلحة المتوسطة وقذائف الهاون، فضلا عن محاولة تنفيذ عملية انتحارية إرهابية.

وحسب المصادر فإن الميليشيا الحوثية أطلقت 7 صواريخ ارض ارض صوب مواقع المقاومة المشتركة في الأحياء الشرقية والشمالية الشرقية للمدينة، رافق ذلك قصف بالدبابات انطلاقا من الأحياء السكنية خلف معسكر الدفاع الساحلي ومحيط سوق الحلقة للخضروات واستهدف في معظمه الأحياء السكنية المحررة.

إلى ذلك،نشر تحالف دعم الشرعية مجموعة من الصور لعملية الاستهدافات النوعية التي نفذها أول من أمس على مواقع عسكرية للميليشيا .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات