دعوة المنظمات الدولية لإغاثة الضالع

دعا وزير الإدارة المحلية اليمني، رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح، أمس، منسقة الشؤون الإنسانية التابعة للأمم المتحدة في اليمن ليزا غراندي، التنسيق مع كافة المنظمات الأممية لسرعة إرسال المواد الإغاثية والطبية والإيوائية للسكان الذين يتعرضون للقتل والحصار من قبل ميليشيا الحوثي في مناطق (قعطبة، سناح، مريس، العود وحجر)، بمحافظة الضالع.

وطالب فتح، المنظمات الأممية الإقليمية والدولية بسرعة التدخل العاجل في إنقاذ الآلاف من سكان هذه المناطق التي تشهد حصاراً خانقاً من قبل الميليشيا، واتخاذ وسائل وآليات ضامنة لوصول هذه المساعدات في أسرع وقت ممكن، مشيراً إلى الوضع الإنساني للسكان في تلك المناطق حرج جداً ويستدعي التدخل الإنساني السريع. كما دعا المجتمع الدولي إلى تحمّل مسؤولياته القانونية والإنسانية للتدخل العاجل، وممارسة الضغوطات لإجبار ميليشيا الحوثي الإيرانية التوقف عن ممارسة جرائمها الإرهابية بحق الضالع، وإدانة هذه الجرائم.

وحمّل وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة، الميليشيا المسؤولية الكاملة عن تردي الوضع الإنساني في مناطق محافظة الضالع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات