أمن

البرهان يتعهد بمحاسبة «ميليشيا الظل»

تعهد رئيس المجلس العسكري في السودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن، بـــــ«محاسبة كل من يثبت تورطه في سفك الدماء وقتل الأبرياء من المواطنين الشرفاء».

حيث برز دور مجموعات غير نظامية وشبه عسكرية في التظاهرات التي عمت شوارع السودان منذ منتصف ديسمبر الماضي بالرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع واقتحام المستشفيات ومنع الفرق الطبية من علاج الجرحى والتعذيب والانتهاكات بحق عشرات المعتقلين.

ومن أجل أن تتحقق المحاسبة، أصدر تجمع المهنيين السودانيين، المنظم الرئيس للاحتجاجات المناهضة للحكومة، بياناً لخص فيه مطالب المحتجين، وكان من أبرزها حل «ميليشيا النظام» من كتائب ظل ودفاع شعبي وشرطة شعبية.

وكانت منظمة «هيومن رايتس ووتش» نشرت في 11 فبراير الماضي فيديو يُظهر «العنف والانتهاكات المروعة» لهذه الميليشيا ضد المتظاهرين في السودان خلال أسابيع من الاحتجاجات، التي كانت سلمية إلى حد بعيد.

وقالت «هيومن رايتس ووتش» إنه «بسبب إفلاتها التام من العقاب»، استخدمت هذه العناصر غير النظامية والمجموعات شبه عسكرية «العنف المفرط »

طباعة Email
تعليقات

تعليقات