الإرياني يحذر من إبادة ضد حجور على غرار الإيزيديين

إنزال للتحالف العربي يدعم مقاومة مديرية كشر

عائلة يمنية تقيم في خيمة بعد نزوحها من الحديدة إثر سيطرة ميليشيا الحوثي | ا.ف.ب

نفذت مقاتلات التحالف العربي، سابع عملية إنزال جوي لمساندة قبائل حجور في مواجهة ميليشيا الحوثي، كما استهدفت تعزيزات للميليشيا كانت في طريقها لجبهة حجور، في وقت أكدت مصادر يمنية أن الحوثي طلب من مديري و وكلاء المدارس في صنعاء المشاركة في حملة لدعم الميليشيا في جبهة حجور.


معارك عنيفة


وقالت مصادر قبلية لـ«البيان» إن قبائل حجور خاضت معارك عنيفة مع الميليشيا في العبيسة بعد ان قام أحد المشايخ بالتآمر مع الميليشيا وإدخالهم الى ثلاث قرى في المنطقة، وأن قوات التحالف نفذت عملية إنزال جديدة للقبائل تشمل أسلحة وذخائر وإمدادات طبية وعلاجية، كما استهدفت مقاتلات التحالف مواقع وتجمعات ميليشيا الحوثي في القرى الثلاث وتعزيزات اخرى للميليشيا كانت في طريقها الى المنطقة.


ونفت قبائل حجور ما ذكرته الميليشيا عن سيطرتها على مديرية كشر وأكدت ان الميليشيا تدعي انتصارات زائفة وأكدت ان الخيانة أدخلت الميليشيا الى ثلاث قرى وأن القبائل مستمرة في المواجهة ولن تتحقق أماني جماعة الحوثي الإيرانية بالسيطرة على كشر وقبائل حجور رغم قصف القرى بالصواريخ البالستية والمدفعية والدبابات.


وقالت في بيان صدر عنها إن ما تروج له الميليشيا من الصلف والبغي والضلالات والكذب محض افتراء ينافيه ويناقضه ارتكابها مختلف الجرائم بمختلف أنواع الأسلحة بما فيها استخدام الصواريخ.
وذكر البيان أن ميليشيا الحوثي تقوم بـ«حرب إبادة ضد السكان في قرى مديرية كشر»، وأنها اقتحمت القرى وقامت بتفجير المساكن على رؤوس ساكنيها. وقال: نبشر الجميع أن أبطالنا سيسقطون رهانات الميليشيا ولا ترهبنا صواريخها ولا حشودها.


وأسفرت المواجهات امس عن مقتل أكثر من 30 عنصراً من ميليشيا الحوثي، بينهم القيادي نجيب حمود الغولي، بغارات لطائرات تحالف دعم الشرعية.


في السياق، حذر وزير الاعلام اليمني، معمر الإرياني، من جرائم إبادة جماعية وفضائع مروعة ترتكبها ميليشيا الحوثي الانقلابية بحق المواطنين في قرى مديرية كشر حجور بمحافظة حجة.
وقال إن العالم سيفيق من غفلته على مأساة إنسانية كارثية هي الأكبر في اليمن تذكرنا بجرائم الإبادة الجماعية التي تعرض لها الإيزيديين على يد تنظيم داعش الإرهابي.


عسكرة المدارس


إلى ذلك، طلبت ميليشيا الحوثي من مديري و وكلاء المدارس في العاصمة صنعاء المشاركة في حلة تنظمها وزارة التربية والتعليم التي يديرها شقيق زعيم الميليشيا يحيى الحوثي الى جبهة حجور. وأكد مدير إحدى المدارس بصنعاء لموقع «الثورة نت» انه تلقى تعميماً صادراً عن المنطقة التعليمية في مديرية التحرير يطلب من مديري ووكلاء المدارس ضرورة المشاركة في وفد التربويين الذي سيزور حجور الأسبوع المقبل.


وبحسب المصدر، سيلتقي الوفد التربوي بالأهالي في القرى التي تسيطر عليها الميليشيا بمنطقة حجور، مؤكداً أن معظم زملائه من مديري المدارس والمعلمين قلقون من هذا الطلب لكنهم في نفس الوقت لا يملكون قرار الرفض، لأن ذلك سيعرضهم للخطر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات