الأمم المتحدة: تسوية أولية لبدء إعادة الانتشار في الحديدة

بتوجيهات محمد بن زايد .. الإمارات تروي عطش 25 ألف يمني

يمنيون يحملون أعلام الإمارات ولافتات الشكر خلال افتتاح المشروع | وام

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، نفّذت الهيئة مشروع مياه مديرية القبيطة بمحافظة لحج، الذي يستفيد منه 25 ألف نسمة، وذلك ضمن جهودها لمحاربة العطش في اليمن. وتضمن المشروع توصيل شبكة إمدادات المياه إلى منازل الأهالي بطول 30 كيلومتراً.

كما افتتحت هيئة الهلال مشروع مرسى الصيد والإنزال السمكي في منطقة الزهاري بالساحل الغربي بعد تأهيله وتجهيزه ورفده بالمعدات اللازمة، وذلك في إطار جهودها لتطبيع الحياة في المناطق المحررة.

سياسياً، أعلنت الأمم المتحدة، أمس، أن الحكومة اليمنية وميليشيا الحوثي «وافقوا على تسوية أولية» لبدء إعادة انتشار المقاتلين في مدينة الحديدة وفتح ممرات إنسانية. وأوضح الناطق باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك أن الطرفين سيرفعان التسوية إلى المسؤولين، على أن تجري محادثات جديدة الأسبوع المقبل بإشراف الأمم المتحدة، «بهدف وضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل إعادة الانتشار».

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ محمد بن زايد: الإمارات بقيادة خليفة حريصة على تميز مؤسساتنـ التعليمية

ـــ محمد بن زايد يزور سلطان راشد الظاهري

طباعة Email
تعليقات

تعليقات