غرفة عمليات

كشف عميد بلدية سبها، جنوبي ليبيا، حامد الخيالي، عن تشكيل غرفة عمليات لمتابعة ودعم الجيش في عملياته ضد العصابات المرتزقة من فلول المعارضة التشادية والمجرمين، مؤكداً أن مركز سبها الطبي مستعد لتقديم الخدمات الطبية كافة.

وعن الأوضاع في مدينة سبها، قال الخيالي إن «القوات المسلحة تصدّت لهجوم العصابات الإجرامية بكل شجاعة وبسالة»، لافتاً إلى أن الهجوم خلّف 3 قتلى و20 جريحاً، بحسب ما ذكرت صحيفة «المتوسط» الليبية.

وأوضح عميد بلدية سبها أن كل المصابين بمركز سبها الطبي تم ترحيلهم إلى مدينة بنغازي، نظراً إلى عدم توافر الإمكانيات المتقدمة لعلاجهم. ونفى الخيالي انقطاع التيار الكهربائي في المدينة، مبيناً أن «الانقطاع لا يزيد على 4 ساعات باليوم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات