وزير الخارجية البريطاني: للأسف الأسد سيبقى لبعض الوقت

قوات أميركية تغادر سوريا إلى شمال العراق

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

أعلن مصدر في مجلس دير الزور المدني، أن دفعة من القوات الأميركية غادرت سوريا، أمس، باتجاه شمال العراق، فيما أعربت لندن عن الأسف أن الرئيس السوري بشار الأسد سيبقى «لبعض الوقت».

وقال المصدر، إن «حوالي 100 شاحنة كبيرة تحمل لوحات عراقية نقلت سيارات من نوع همر وهامفي وسيارات مصفحة، وعربات وأسلحة وآليات هندسية غادرت مناطق ريف دير الزور الشمالي الشرقي باتجاه محافظة الحسكة». وأكد المصدر، أن «هذه القافلة وبحسب عسكريين في قوات سوريا الديمقراطية اتجهت إلى معبر سيمالكا في طريقها إلى كردستان العراق».

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال، إن سوريا تحوّلت إلى «رمل وموت»، وضاعت منذ زمن بعيد منذ عهد الرئيس السابق، باراك أوباما. ونقلت شبكة «سي إن إن» الأميركية عن ترامب قوله في اجتماع للوزراء في البيت الأبيض، الأربعاء، إن أوباما تخلى عن سوريا قبل سنوات عندما انتهكت دمشق ما أسماه الخط الأحمر بشأن الأسلحة الكيماوية.

وأضاف، إنه كان يجب على أوباما متابعة تهديده عند انتهاك النظام السوري الخط الأحمر الذي رسمه بشأن استخدام السلاح الكيماوي.وأوضح، أن أميركا لا تريد سوريا، هي ليست أكثر من رمل وموت وضاعت منذ زمن بعيد.من جانبه، أعرب وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت عن «أسفه» لأن الرئيس السوري بشار الأسد «سيبقى لبعض الوقت».

وفي حديثه إلى قناة «سكاي نيوز»، أضاف هانت: «هذا بسبب الدعم الذي حصل عليه من روسيا»، موضحاً: «قد تعتقد روسيا أنها اكتسبت مجال نفوذ. ما يمكن أن نقوله هو: نعم، ولكنك حصلت أيضاً على مسؤولية. إذا كنت ستشارك في سوريا فعليك التأكد من وجود سلام هناك. وهذا يعني التأكد من أن الرئيس الأسد لا يستخدم أسلحة كيماوية ضد شعبه».

في الأثناء، أعلن المركز الروسي لاستقبال وتوزيع اللاجئين السوريين، أمس، أن نحو 1700 لاجئ سوري عادوا إلى بلادهم خلال الأربع والعشرين ساعة الأخيرة.

وذكر المركز -في بيان أوردته قناة «روسيا اليوم» الإخبارية - أن 1023 لاجئاً عادوا إلى بلادهم، معظمهم من النساء والأطفال، قادمين من لبنان عبر معبري جديدة يابوس وتلكلخ، فيما عاد 671 لاجئاً عبر معبر نصيب قادمين من الأردن. وأضاف المركز، إنه منذ 18 يوليو 2018، عاد 86 ألفاً و537 لاجئاً سورياً إلى بلادهم.

وتابع، إن وحدات الهندسة التابعة للجيش السوري تابعت بدعم روسي عمليات نزع الألغام، وخلال الساعات الـ24 الأخيرة أزالت الألغام من أكثر من 110 آلاف متر مربع في مناطق عدة من محافظات دمشق والقنيطرة وحمص، كما أبطلت 32 عبوة ناسفة تركها الإرهابيون.

دينامية

أعلن منسق اللجنة المركزية لعودة النازحين في «التيار الوطني الحر» اللبناني نقولا الشدراوي في بيان، أن التيار «أطلق في 12 تموز الماضي اللجنة المركزية لعودة النازحين، التي بدأت بإنشاء لجان للعودة في كل مناطق لبنان، وقامت بسلسلة لقاءات وتحركات لخلق دينامية مختلفة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات