رعى احتفالات المملكة بأعيادها الوطنية

حمد بن عيسى يشيد بالإقبال الشعبي على انتخابات البحرين

أشاد ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة بإقبال البحرينيين على الانتخابات النيابية والبلدية، وبخاصة وصول امرأة إلى رئاسة مجلس النواب.

جاء ذلك خلال احتفال في قصر الصخير أمس، بمناسبة أعياد مملكة البحرين الوطنية يومي 16-17 ديسمبر، إحياءً لذكرى قيام الدولة البحرينية الحديثة، والذكرى السابعة والأربعين لانضمامها إلى الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية، والذكرى التاسعة عشرة لتسلم الملك لمقاليد الحكم.

ولدى وصول موكب الملك، ترافقه كوكبة من الخيالة، أطلقت المدفعية إحدى وعشرين طلقة تحية، حيث كان في الاستقبال المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة، القائد العام لقوة دفاع البحرين، والفريق الركن الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة، رئيس الحرس الوطني، والفريق الركن الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة، وزير الداخلية.

كلمة للملك

وبعد عزف السلام الملكي، وتلاوة آيٍ من الذكر الحكيم، ألقى الملك كلمة توجّه فيها لجميع البحرينيين بخالص التهاني في ذكرى العيد الوطني البحريني، مؤكداً أن هذه الذكرى تأتي «لتجدد لدينا مشاعر الفخر والاعتزاز بعراقة الدولة البحرينية التي بزغ نورها قبل أكثر من قرنين، وتواصلت عليها منذ ذلك الحين بشائر الخير والتقدم، بفضل الله وفضل رؤية قادتها وإخلاص شعبها، الذي يسجل له التاريخ بأنه نعم السند والعضيد في إعانة قادته على حمل أمانة الوطن على الوجه الأمثل».

وأضاف: «أنها لمناسبة طيبة نقدّم فيها شكرنا وتقديرنا لأهل البحرين الكرام، برجاله ونسائه، على قيامهم بواجباتهم الوطنية والدستورية في أرقى صورها، من خلال توافدهم المنضبط والمسؤول على صناديق الاقتراع لاختيار ممثليهم في المجلس النيابي والمجالس البلدية».

وقال: «في ظل ما تشهده البلاد من إنجازات متتالية وأفراح عامرة، لابد لنا هنا من الإشادة بوصول المرأة البحرينية إلى رئاسة مجلس النواب، وهو حدث تاريخي وإنجاز وطني كبير نعتز به أشد الاعتزاز»، مهنئاً فوزية عبد الله زينل بجهودها التي أوصلتها إلى منصب رئيس مجلس النواب.

وأكد ملك البحرين استذكاره «دروس الوفاء والشجاعة التي قدمها شهداؤنا البررة على مر التاريخ، لنستلهم منها العبر في بذل الغالي والنفيس لحماية الوطن والذود عن مصالحه بأروع الصور»، معرباً «عمّا نكنّه في نفسنا من تقدير عميق لرواد ورائدات نهضتنا الوطنية، متوجهين لجمعهم الطيب، من مكرّمين ومكرّمات، بامتناننا الخالص على بذلهم وعطائهم المخلص، فكل الشكر والثناء لمن يجعل من خدمة البحرين ورفعتها شرف عظيم وغاية سامية».

شباب البحرين

وبعدما وزّع الملك الأوسمة التقديرية على المكرمين، ألقى أسامة عبد الله العبسي، الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم سوق العمل رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص، كلمة نيابة عن المكرمين، هنأ فيها الملك وكل البحرينيين باليوم الوطني.

وأكد العبسي أنه «بمساهمة مختلف القطاعات الوطنية من عمال وموظفين وقطاع تجاري ومثقفين وكتّاب وكل مؤسسات المجتمع المدني، وما ظهر به شباب البحرين خلال عامنا المنصرم، كان بصمة واضحة سواء في المجال الرياضي أو العلمي، وكان له نتائج باهرة عند تمثيلهم في المحافل العلمية والرياضية والثقافية والدينية والفنية، فبرزوا نداً لأقرانهم، وحملوا النتائج المشرفة التي عكست مكانة البحرين على كل الصعد والمستويات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات