متفرقات

تعامل

أعلنت تركيا، أمس على لسان وزير خارجيتها، مولود جاويش أوغلو، أنها قد تفكر في التعامل مع الرئيس السوري، بشار الأسد، وفق شرط واحد، في أحدث التصريحات التي تبدي مرونة إزاء الأسد، بعد مواقف تركية متشددة إزاءه استمرت سنوات.

وقال أوغلو: «إذا فاز الأسد في انتخابات ديمقراطية سنفكر في العمل معه».

وكانت تركيا تبنت موقفاً متشدداً إزاء الأسد عام 2011، مشددة على ضرورة رحيل الرئيس السوري، وظلت متمسكة بهذا الموقف لسنوات، وبالتوازي كانت تعلن دعم الفصائل المسلحة في هذه الحرب. أنقرة - وكالات

تعاون

أكد وزيرا الخارجية الأردني أيمن الصفدي والهولندي ستيف بلوك أمس ضرورة تكثيف الجهود لحل الأزمة السورية.

وأكد الوزيران في تصريحات مشتركة عقب لقاء عقداه في العاصمة الأردنية عمان أن البلدين سيطلقان المزيد من برامج التعاون التي من شأنها تعزيز التعاون الثنائي في القطاعات الاقتصادية والاستثمارية والمياه والزراعة والتعليم المهني.

وشدد الوزيران على أهمية عمل البلدين معاً، وفِي إطار التحالف الدولي، في محاربة الإرهاب وتكريس الأمن والاستقرار في المنطقة.

واستعرض الصفدي وبلوك التطورات في المنطقة وفِي مقدمتها تلك المرتبطة بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي والأزمة السورية.

ووجه الصفدي الشكر لهولندا لدعمها للاجئين السوريين ومساعدتها المملكة في تحمل أعباء استضافة مليون وثلاثمائة ألف مواطن سوري.

وثمن الوزير الهولندي، من جانبه، المواقف والسياسات الأردنية وقال إن بلاده تعتبر «المملكة واحة للأمن والاستقرار في منطقة صعبة الظروف». عمان - وكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات