تضمن اغتيالات واستهداف قوات الشرطة

ليبيا تحبط مخططاً لتفجير مطار الزنتان

عثرت السلطات الأمنية الليبية على منشورات تتضمن خطط تنظيم داعش، لتنفيذ تفجيرات إرهابية تستهدف مقار الدولة، وتهديدات باغتيال عدد من المسؤولين الأمنيين والعسكريين.

وقال المكتب الإعلامي لمديرية أمن الرجبان التابع لوزارة داخلية الحكومة المؤقتة، في بيان، إنه «تم العثور على منشورات تعود لداعش، في أحد المقاهي، تتضمن تهديدات بتفجير وتخريب مطار مدينة الزنتان، ومقار مديريات الأمن، ومراكز للشرطة والأجهزة الأمنية الأخرى، كالأمن الداخلي والخارجي والاستخبارات والشرطة العسكرية والمعسكرات التابعة للجيش، بالإضافة إلى تكفير للضباط والمسؤولين، والتهديد باغتيال مديري الأمن والضباط القياديين سواء من الجيش أو الشرطة».

ولم يوضح البيان طريقة التنفيذ التي يعتزم تنظيم داعش القيام بها في عملية التفجير، لكنه اتبع منذ ظهوره في ليبيا، أسلوباً يعتمد على السيارات المفخخة أو الانتحاريين، خلال عملياته التفجيرية.

وتبعاً لذلك، أعلنت مديرية أمن الرجبان حالة التأهب القصوى، وناشدت كل أعضاء الشرطة المتغيبين عن العمل في كل المدن وكذلك العسكريين، ممن لم يلتحقوا بمعسكراتهم، بضرورة الالتحاق بأعمالهم، والوقوف صفاً واحداً، وذلك حفاظاً على الاستقرار والأمن.

يذكر أن داعش الذي مازال ينشط جنوب ووسط ليبيا، أعلن هذا العام، مسؤوليته عن عدة هجمات إرهابية كبيرة، وقعت في مناطق مختلفة في ليبيا، أدت إلى مقتل العشرات، خاصة من رجال الأمن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات