مؤتمر

الصفدي: مستمرون في دعم اللاجئين السوريين

شدد وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، على أن الأردن مستمر في تقديم كل أشكال الدعم للاجئين السوريين، مؤكداً ضرورة العمل على إيجاد حل سياسي للأزمة في سوريا.

وعقد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ومبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، ستيفان دي مستورا، الإثنين مؤتمراً صحفياً في مقر الوزارة للحديث حول الأزمة السورية ولتواصل العمل المستمر من أجل العمل على إيجاد حل للأزمة.

وأكد الصفدي، أن موقف الأردن ثابت ولا بد من التوصل لحل سياسي لهذه الأزمة، ولابد أن ينتهي القتل والدمار، وأن تستعيد سوريا عافيتها ودورها، الذي يشكل ركناً أساسياً من أركان الاستقرار.

وأضاف أنه لا بد من صفحة جديدة تأخذ بعين الاعتبار بأن الأولوية يجب أن تكون باتجاه إنهاء الأزمة بأن تكون كل المقاربات السياسية منطلقة من الواقع ومنطلقة من أرضية أن حماية سوريا والحفاظ على وحدتها واستقلاليتها وحماية الشعب السوري مطالباً بأن تتكاتف جميع الجهود من أجل هذا الهدف.

وقال الصفدي، إننا نعتقد أن ثمة غياب غير مقبول للدور العربي في جهود حل الأزمة، ونرى اجتماعات متعددة ودولاً عديدة منخرطة في جهود هذا الحل وهناك غياب للدور العربي، ولا بد من دور عربي إيجابي يساعد في التوصل إلى حل سياسي يقبله السوريون من أجل إنهاء هذه الكارثة، التي أدت إلى دمار كبير لا تزال سوريا والعالم ككل يتعامل بتبعاتها.وبين أن الحل واضح يجب أن تنتهي الحرب وتستعيد سوريا عافيتها ويجب أن نعمل جميعاً من أجل التوصل إلى هذا الحل من منطلقات واقعية وعبر مقاربات جديدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات