طائرة إغاثة إماراتية لمتضرري السيول في السودان

وصلت إلى مطار الخرطوم الدولي طائرة إغاثية إماراتية خاصة تحمل 100 طن من المساعدات الإغاثية مقدمة من الهلال الأحمر الإماراتي لمتضرري السيول والأمطار التي ضربت بعض الولايات في السودان أخيراً.وسلّمت سفارة الدولة في الخرطوم، أمس، المواد الإغاثية إلى جمعية الهلال الأحمر السوداني.

وتبلغ قيمة المساعدات 600 ألف دولار، وهي عبارة عن ملابس ومواد غذائية ومعدات منزلية، وتأتي استمراراً للجسر الجوي الذي بدأ منذ شهور.

وأوضح حمد محمد حميد الجنيبي، سفير الدولة لدى جمهورية السودان، أن هذا الدعم ظل متواصلاً بشكل دوري منذ أكثر من 6 أشهر في إطار برنامج «هدية الإمارات لدعم الشعب السوداني» الذي استفاد منه آلاف الأشخاص في معظم ولايات السودان.

وأشار إلى أن العمل تم بالتنسيق مع الحكومة السودانية وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وسيتم في الأيام المقبلة عبر الهلال الأحمر السوداني ومنظمة سند الخيرية توزيع هذا الدعم على الأسر المتضررة من السيول والأمطار.

كان في استقبال الطائرة الإغاثية الإماراتية علي سعيد السعيدي، السكرتير الأول بسفارة الدولة، وعثمان جعفر، الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر السوداني، إلى جانب أحمد عثمان، مفوض العون الإنساني بالإنابة في السودان.

من جهته، وجّه عثمان جعفر الشكر للهلال الأحمر الإماراتي على ما يقدمه من دعم مستمر في المناسبات كافة.

كما أعرب مفوض العون الإنساني بالإنابة عن تقديره لما تقوم به الإمارات من عون ومساعدات عبر العديد من الهيئات والمؤسسات الإنسانية والخيرية، وفي مقدمتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

تعليقات

تعليقات