انتهاكات

نتانياهو يوافق على سن قانون إعدام أسرى فلسطينيين

في تطور خطير، وافق رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو على سن قانون يتيح إعدام فلسطينيين أدينوا بقتل إسرائيليين.

وخلال اجتماع لقادة الأحزاب الائتلافية، تم الاتفاق على الدفع بمقترح القانون الذي يتحمس إليه وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، وركّز عليه خلال حملته الانتخابيّة قبل 3 أعوام. وتوجه بينيت إلى نتانياهو وأخبره أن القانون يمكن إقراره وأن حزبه ليس لديه مشكلة في ذلك.

ووفقًا لمقترح قانون «يسرائيل بيتينو»، الذي تم التصويت عليه بالقراءة التمهيديّة في يناير الماضي، فإنه في قرارات المحاكم العسكرية في الضفة الغربية المحتلة لن يكون هناك حاجة لإجماع ثلاثة من قضاة المحكمة العسكرية لفرض عقوبة الإعدام، وإنما الاكتفاء بغالبية عادية، غالبية اثنين من ثلاثة قضاة، كما يلغي اقتراح القانون صلاحية القائد العسكري لمنطقة المركز بإلغاء حكم الإعدام، ولا يلزم النيابة العسكرية بالمطالبة بفرض عقوبة الإعدام في هذه الحالات، وإنما يكون ذلك خاضعا لاعتبارات المدّعين في كل حالة.

إلى ذلك، أطلق جنود الاحتلال لنيران على شاب فلسطيني في الخليل. وأفادت مصادر فلسطينية بأن الشاب الذي أطلق عليه جنود الاحتلال النار بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في الثلاثينيات من عمره ويعاني «اضطرابات نفسية».

تعليقات

تعليقات