00
إكسبو 2020 دبي اليوم

لقاء

الحمدالله يطالب الاتحاد الأوروبي بالاعتراف بالدولة الفلسطينية

طالب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمدالله، أمس، الاتحاد الأوروبي بالاعتراف بالدولة الفلسطينية كخطوة عملية لإنقاذ حل الدولتين. وثمّن الحمدالله، لدى لقائه في رام الله قناصل وسفراء وممثلي دول الاتحاد الأوروبي، بحضور ممثل الاتحاد الأوروبي لدى فلسطين رالف تراف، الدعمَ الأوروبي المتواصل لفلسطين على المستويات كافة.

كما أشاد بتصويت البرلمان الأوروبي ضد مقترح خفض المساعدات الأوروبية لقطاع التعليم في فلسطين، إضافة إلى تبني البرلمان، قراراً يدعو لتقديم مساعدة أوروبية إضافية للأونروا بقيمة 22 مليون يورو.

واطلع الحمدالله ممثلي الاتحاد الأوروبي على الانتهاكات الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني والتوسع الاستيطاني في الضفة والقدس، الذي كان آخره الإعلان عن بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في مستوطنة (معالي أدوميم) وبناء وحدات جديدة في قلب الخليل.

ودعا الاتحاد الأوروبي إلى التدخل العاجل لوقف هذه الانتهاكات، وطالبه بدعم المشاريع في المناطق المسماة «ج». كما دعا إلى دعم المستشفيات في القدس، والتدخل العاجل للضغط على إسرائيل للتراجع عن قرارها باقتطاع مخصصات القتلى والأسرى الفلسطينيين من أموال الضرائب الفلسطينية.

طباعة Email