00
إكسبو 2020 دبي اليوم

4

أكّدت الحكومة الجزائرية، مجدداً، شروطاً وضعتها سابقاً لتطبيع كامل للعلاقات مع فرنسا، تتمثل بأربعة ملفات.

وأكّد وزير المجاهدين الطيب زيتوني، أن استعادة أرشيف الثورة من فرنسا يأتي على رأس هذه الملفات، حيث يتحفظ الفرنسيون على تسليم وثائق مرتبطة بالثورة تعد من أسرار الدفاع لديهم.

و تشمل الملفات استرجاع رفات العشرات من الثوار الجزائريين التي توجد حالياً بالمتحف الوطني للتاريخ الطبيعي بباريس، حيث تطالب الجزائر باستعادة 31 جمجمة تمّ التعرف وتحديد هوية أصحابها، أما الملف الثالث فيتعلق بصرف تعويضات لضحايا التجارب النووية التي أجرتها فرنسا خلال فترة احتلال الجزائر، فيما الملف الرابع دفع تعويضات تتعلق بالمختفين قسرياً خلال حرب التحرير وعددهم 2200 شخص، بحسب زيتوني.

طباعة Email