إشادة بجهود مؤسسة «خليفة للأعمال الإنسانية»

تأهّب يمني تحسّباً لوصول الإعصار «لبان»

كشف رئيس الوزراء اليمني، أحمد عبيد بن دغر، أنّه ووفق المعلومات الأولية فإن إعصار «لبان»، سيضرب بعض المناطق الساحلية، وأنّه يتجه حالياً نحو محافظات عدن وأبين وشبوة وحضرموت والمهرة وسقطرى.

وأضاف بن دغر، أنّ الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، يتابع بشكل مستمر أوضاع المحافظات التي تعرضت لإعصار «لبان»، ووجه الحكومة برفع الجاهزية القصوى للأجهزة المدنية والأمنية، وتسخير كل الإمكانيات لمواجهة الآثار المحتملة وإخلاء ما يمكن إخلاؤه من المناطق التي قد يحاصرها ويضربها الإعصار، وترتيب أماكن إيواء وإغاثة عاجلة ووقاية صحية، منوهاً برفع التقارير عن الحالة إلى الجهات العليا أولاً بأول للأهمية وللتنفيذ.

إلى ذلك، أكّد وكيل محافظة سقطرى العميد ركن صالح علي، اتخاذ كافة التدابير اللازمة لمواجهة آثار العاصفة المدارية «لبان» التي من المتوقع أن تضرب سواحل المحافظة. وأوضح صالح، أنه تم اتخاذ التدابير اللازمة لعملية الإنقاذ وإيواء المتضرّرين والنازحين، إنْ وجدوا، بالتنسيق مع المنظمات الإنسانية في المحافظة، مشيداً بتعاون مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية التي سخّرت كل إمكانيتها لمواجهة أي طارئ. وكان وكيل محافظة سقطرى قد أشرف، أمس، على عملية فتح خور حديبوه لتسهيل تدفّق مياه السيول للبحر بكل سهولة والتخفيف من دخولها إلى الأحياء السكنية.

تعليقات

تعليقات