73.44% نسبة المشاركة بالانتخابات البرلمانية والبلدية والإقليمية

الحزب الحاكم في موريتانيا يطيح مشروع «الإخوان»

أعلنت اللجنة المستقلة للانتخابات في موريتانيا، أن نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية والبلدية والإقليمية التي جرت أول الشهر الجاري بلغت 73.44%، موضحاً أن الحزب الحاكم «الاتحاد من أجل الجمهورية» حصل على 67 مقعداً برلمانياً بالجولة الأولى من الانتخابات، وهيمن على البلديات التي حسمت نتائجها في الجولة الأولى، ما يعني الإطاحة بمشروع تنظيم الإخوان الإرهابي، الذين كانوا يطمحون إلى الفوز بأغلبية الأصوات، قبل أن يكتفوا بالمرتبة الثانية وبفارق كبير عن الحزب الحاكم.

وقال رئيس اللجنة محمد ولد بلال، خلال مؤتمر صحافي، أمس، إن الحزب الحاكم سينافس على 28 مقعداً خلال المرحلة الثانية المقرر تنظيمها السبت المقبل، مضيفاً أن 62 مقعداً برلمانياً توزعت بين 14 حزباً من أحزاب المعارضة والموالاة، من أبرزها حزب الكرامة، وحزب الصواب، وحزب تواصل، وحزب تكتل القوى الديمقراطية، وحزب الاتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم.

وأوضح، أن النتائج أظهرت حسم 37 دائرة من أصل 49 دائرة انتخابية، وأن الحزب الحاكم هيمن على أغلبية كبيرة من المجالس البلدية المحسومة التي بلغ عددها 111 مجلساً بلدياً من أصل 216 مجلساً بلدياً، وحسم 4 مجالس إقليمية من أصل 13 مجلساً.

وأعرب ولد بلال عن ارتياح لجنة تسيير اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات لمشاركة الشعب الموريتاني في الانتخابات النيابية والبلدية والجهوية، بهدوء وانضباط، مبرهناً بذلك على نضجه السياسي وتعلقه بالديمقراطية.

وأضاف، أن عدد المصوّتين بلغ 1،041،199 من أصل 1،417،823 مسجلاً على اللائحة الانتخابية، وبلغ عدد الأصوات المعبر عنها في الانتخابات النيابية 838518 صوتاً، وفي الانتخابات الجهوية 800379 صوتاً، وفي انتخابات البلدية 901979 صوتاً.

وفيما يخص انتخاب أعضاء الجمعية الوطنية (البرلمان) أوضح ولد بلال، أنه تم تنظيم الانتخابات المتعلقة بالنواب في 49 دائرة انتخابية، حيث شارك فيها 96 حزباً سياسياً و16 ائتلافاً بين الأحزاب، وتنافست فيها 540 لائحة انتخابية على 157 مقعداً نيابياً موزعة على 99 مقعداً على مستوى دوائر المقاطعات و18 مقعداً على مستوى الدائرة الموحدة لولاية نواكشوط 18 مقعداً، 20 مقعداً للائحة الوطنية، ومثلها للائحة الوطنية للنساء

وتابع: «تم تنظيم الاقتراع في 13 ولاية في عموم التراب الوطني، وشارك فيها 52 حزباً سياسياً و16 ائتلافاً حزبياً وتنافست فيها 160 لائحة انتخابية على 285 مقعداً».

تجدر الإشارة إلى أن الانتخابات الموريتانية نظمت في 4065 لجنة انتخابية في البلاد، وشهدت مشاركة 98 حزباً سياسياً، حصل أكثر من 70 منها على أقل من 1% من أصوات الناخبين البالغ مليون والنصف المليون ناخب، وباتت معرضة للحظر وفق القانون.

جولة ثانية

قال محمد ولد بلال، إنه سيتم تنظيم اقتراع الانتخابات البلدية في 219 بلدية موزعة على امتداد التراب الوطني، وشارك فيه 84 حزباً سياسياً و32 ائتلافاً حزبياً، وتنافست في هذا الاقتراع 1552 لائحة انتخابية على 3831 مقعداً.

وأضاف أنه سيتم تنظيم الجولة ثانية، لحسم 108 مجالس بلدية، و9 مجالس إقليمية، ومقاعد برلمانية في 12 دائرة انتخابية.

تعليقات

تعليقات