إدانة

مهربون يتاجرون بالبشر في ليبيا باسم الأمم المتحدة

نددت الأمم المتحدة أمس بـ «تقارير موثوقة» أشارت إلى أن مهربين يدعون أنهم موظفون لديها في ليبيا بهدف استغلال المهاجرين واللاجئين، وطالبت بالتحرك لمحاسبتهم.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين نقلاً عن مصادر موثوقة إن مهربين يحاولون الادعاء أنهم يعملون لدى مختلف وكالات المنظمة الدولية شوهدوا في عدة مواقع في مختلف أنحاء ليبيا. وأوضحت في بيان أن «هؤلاء المجرمين شوهدوا في نقاط إنزال المهاجرين ومراكز تهريب، ويستخدمون سترات وأدوات أخرى عليها شعارات مماثلة لتلك التي تعتمدها مفوضية الأمم المتحدة للاجئين».

وأضافت أنها تلقت معلومات حول هذه المسألة «من لاجئين آخرين قالوا إنه تم بيعهم إلى مهربين في ليبيا، وتعرضوا لتعذيب واستغلال بعدما تم اعتراضهم في البحر».

تعليقات

تعليقات