«الهلال» تقدم خدمات علاجية وإغاثية لآلاف اليمنيين

متطوعات من "الهلال" خلال المساعدات الإغاثية والعلاجية في الخوخة ــــ وام

تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي توزيع المساعدات الإنسانية والإغاثية على الأسر اليمنية غير القادرة بمديرية الخوخة التابعة لمحافظة الحديدة، لتلبية احتياجاتهم الضرورية ومساعدتهم على تجاوز الظروف المعيشية الصعبة جراء الوضع الإنساني الراهن، الذي تسببت فيه ميليشيا الحوثي الموالية لإيران.

ووزعت الفرق الميدانية للهلال الأحمر الإماراتي ألف سلة غذائية، إضافة إلى السلع الأساسية على الأسر اليمنية بمديرية الخوخة، استفاد منها سبعة آلاف مواطن يمني من بينهم خمسة آلاف طفل وأكثر من ألف امرأة، وذلك في إطار الحرص على تقديم المزيد من المساعدات الإغاثية العاجلة للمواطنين اليمنيين، والتخفيف من حدة الظروف الإنسانية التي يواجهونها.

كما تفقد فريق الهلال الأحمر الحالة الصحية للأسر في المناطق النائية بمديرية الخوخة لتقديم الخدمات العلاجية لهم، من خلال العيادة الطبية المتنقلة وتوفير الأدوية اللازمة لحالاتهم الصحية، إضافة إلى تحويل بعض الحالات إلى المستشفى الميداني الإماراتي لتلقي العلاج وتضميد جراحهم جراء انتهاكات ميليشيا الحوثي في حقهم.

دعم مستمر

وأكد ممثل الهلال الأحمر الإماراتي، محمد القمزي، استمرار تقديم الدعم الإغاثي إلى الأسر اليمنية وتلبية احتياجاتها الفورية للتخفيف من وطأة معاناتهم جراء الوضع الإنساني الصعب التي تسببت فيه ميليشيا الحوثي، التي تواصل استهداف القوافل الإغاثية وتعيق وصولها إلى مستحقيها.

وعبر المستفيدون من المساعدات الإغاثية والخدمات العلاجية عن امتنانهم وشكرهم لدولة الإمارات على الدعم السخي والمتواصل، والذي يسهم في تخفيف العبء الملقى على كاهلهم.

وتواكب الإمارات عبر ذراعها الإنسانية الهلال الأحمر عمليات تحرير المديريات والمدن في محافظة الحديدة بتقديم المزيد من المساعدات الإنسانية والغذائية للأسر اليمنية وتنفيذ المشروعات التنموية والخدمية، التي تستهدف تحسين حياتهم والتخفيف من الأوضاع الإنسانية الصعبة جراء الظروف الإنسانية الراهنة، التي يمر بها اليمن.

تعليقات

تعليقات