قرقاش: متحدث الخارجية الإيراني متناقض

أكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، أن حديث الناطق بإسم الخارجية الإيرانية في رده على وزير الخارجية الفرنسي متناقض.. مشيراً إلى أنه يصف برنامج بلاده الصاروخي "بالدفاعي والوطني والشرعي والحيوي"، ويعلم العالم بالدليل القاطع أن الصواريخ الإيرانية هجومية وقابلة للتصدير ومهربة، وأن استخدامها بيد الميليشيات في الدول العربية مصدر دمار وتخريب.  

وقال معاليه اليوم السبت عبر حسابه في "تويتر" :"الناطق باسم الخارجية الإيرانية في رده على وزير الخارجية الفرنسي يرسل رسائل متناقضة، فهو مستعد للتفاوض ويستثني البرنامج الصاروخي والواضح أن الضمانات النووية والبرنامج الصاروخي والتدخل الإيراني في الإقليم هي في صلب مشاكل المنطقة.

واضاف :"ويصف الناطق الإيراني برنامج بلاده الصاروخي "بالدفاعي والوطني والشرعي والحيوي"، ويعلم العالم بالدليل القاطع أن الصواريخ الإيرانية هجومية وقابلة للتصدير ومهربة، وأن استخدامها بيد الميليشيات في الدول العربية مصدر دمار وتخريب".

واختتم قائلاً:"والخلاصة أن أزمة إيران الحالية لن تُحل بشراء الوقت والتهديد والضغط من خلال الوكلاء، بل عبر مراجعة شاملة لقلق المجتمع الدولي والإقليمي تجاه الملفات الثلاثة، هذا هو الحل اقليميا ولأزمة طهران الداخلية."

 

تعليقات

تعليقات