«يونيسف»: الهجوم على شمالي سوريا يهدد مليون طفل - البيان

«يونيسف»: الهجوم على شمالي سوريا يهدد مليون طفل

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) إن أكثر من مليون طفل سوري يواجهون خطراً في حال بدءِ هجوم للجيش السوري على محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة.

وأكد مدير برامج الطوارئ في يونيسف، مانويل فونتين، أن المنظمة وضعت خططا تشمل تزويد ما بين 450 ألفاً و700 ألف، قد يفرون من القتال، بالمياه النظيفة والإمدادات الغذائية.

وأضاف: «إنهم أكثر من مليون طفل، عندما تسمع التصريحات العسكرية بشأن تنفيذ هجوم وكل ذلك، أعتقد أن من المهم أن تتذكر أن الأمر ليس ضد جماعة من الرجال المسلحين فحسب». وأضاف «هناك في الحقيقة أعداد كبيرة جدا من النساء والأطفال الذين لا ذنب لهم، وكذلك مسنون وآخرون»، لافتا إلى أن الكثير من الأسر في إدلب نزحت أكثر من مرة بسبب تغير خطوط القتال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات