أميركا تطالب «الحشد» بإخلاء مواقعه الحدودية مع سوريا والأردن

أعلن قائد الحشد العشائري في محافظة الانبار طارق العسل أن أميركا طالبت بإخراج ميليشيا الحشد الشعبي من المحافظات الغربية والشمالية، في وقت أخلت ميليشيا الحشد عشرات المقارّ التابعة لها في المناطق التابعة لقاطع عمليات نينوى.

وأضاف العسل في تصريحات أن المحاولات الأميركية لإخراج الحشد الشعبي من محافظة الأنبار والمحافظات الشمالية الأخرى تحمل بُعداً سياسياً بالدرجة الأولى، حيث لا يروق للجانب الأميركي انتشار الحشد في المناطق الحدودية مع سوريا والأردن.

ويأتي الانسحاب بعد إعلان العراق التزامه بالعقوبات المفروضة على إيران، الذي أثار حفيظة قادة الأحزاب والميليشيات الموالية لطهران، التي اعتبرت موقف الحكومة العراقية خيانة لإيران والملالي، كما هددوا بضرب مصالح الولايات المتحدة بالعراق في حال استمرت العقوبات.

وكشفت عن أن ميليشيا الحشد الشعبي أخلت، خلال الـ72 ساعة الماضية، عشرات المقار التابعة لها، وسحبت عناصرها إلى قاعدة سبايكر الجوية في محافظتي صلاح الدين، وديالى الحدودية مع إيران، وأن معظم المقار التابعة لها باتت خالية تماماً.

 

تعليقات

تعليقات