إدانة

قلق داخل دولة الاحتلال من تحركات «الجنائية الدولية»

ذكرت صحيفة إسرائيل اليوم، أن قلقاً كبيراً في النظام السياسي والقانوني داخل دولة الاحتلال إزاء سلسلة من التحركات التي تقوم بها المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، التي تهدف إلى دعم الجهود الفلسطينية للكشف عن جرائم إسرائيل، خاصة ضد المدنيين الفلسطينيين، التي تطال الكثير من المناطق في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقالت الصحيفة اليمينية المقربة من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، إن «التخوف يأتي من إمكانية نجاح الجهود الفلسطينية التي لا تتوقف على الإطلاق لإدانة إسرائيل، خاصة في ظل تواصل نشاط قوات الاحتلال في عموم الأراضي المحتلة الذي لا يتوقف».

ووفق الصحيفة، بادرت المحكمة في إحدى جلساتها، قبل شهر تقريباً، إلى إعلان «تأسيس آلية، في أقرب وقت ممكن، من أجل الضحايا والمجتمعات المتضررة من الوضع في فلسطين»، الأمر الذي سيؤدي إلى «الإساءة إلى إسرائيل والأهم الإساءة إلى مكانتها»، كما تقول الصحيفة.

واعترف مصدر رسمي للصحيفة أن «حالة من القلق البالغ تسيطر على الكثير من الدوائر السياسية في إسرائيل، خاصة أن الكثير من الدول العربية والغربية تنتقد إسرائيل وبشدة بسبب سياساتها واتباعها نهج الاغتيالات الذي لا تتوقف عنه».

تعليقات

تعليقات