الاحتلال يواجه المتظاهرين السلميين بالرصاص الحي

شهيد بـ«جمعة الحرية والحياة» في غزة

+++

استشهد فلسطيني وأصيب 220 آخرون برصاص الاحتلال الحي وبالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقته قوات الاحتلال الإسرائيلي على المشاركين في الجمعة رقم 19 من مسيرات العودة الشعبية.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة في بيان، استشهد أحمد يحيى عطاالله ياغي (25 عاماً) برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي قرب السياج العنصري شرق مدينة غزة.


وأفادت مصادر بإصابة ما لا يقل عن 120 فلسطينياً، منهم 12 بالرصاص الحي، خلال قمع الاحتلال للفلسطينيين المشاركين في المسيرات التي دعت إليها الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة تحت شعار «جمعة الحرية والحياة»، المتواصلة للأسبوع الـ19 على التوالي في غزة.


وأكدت نقلاً عن مستشفى الشفاء غرب مدينة غزة، وصول 6 جرحى أصيبوا بالرصاص الحي خلال إطلاق قوات الاحتلال المتمركزة خلف السواتر الترابية، على مقربة من السياج العنصري، قرب موقع «ملكة» شرق حي الزيتون، شرق المدينة، الرصاص على مئات الفلسطينيين المشاركين في المسيرة السلمية شرق المدينة، فيما أصيب آخرون بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

 إجلاء جريح فلسطيني أصيب خلال المظاهرات | رويترز



استهداف الحشود

واستهدفت قوات الاحتلال حشود الفلسطينيين شرق بلدة خزاعة، شرق خان يونس، جنوب القطاع بالرصاص الحي وبقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة 4 فلسطينيين بالرصاص، نقلوا على إثرها إلى المستشفى الأوروبي جنوب القطاع، وإصابة آخرين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

واندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال على مقربة من السياج العنصري الفاصل، في منطقة أبو صفية شرق بلدة جباليا شمال القطاع، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي، ما أدى إلى إصابة شاب برصاصة في قدمه، نقل على إثرها إلى المستشفى الإندونيسي في بلدة بيت لاهيا المجاورة للعلاج، وحالته متوسطة.
وأصيب أحد الشبان برصاصة في الحوض، أطلقها عليه جنود الاحتلال المتمركزين خلف السواتر الترابية، شرق مدينة رفح، جنوب القطاع، نقل على إثرها إلى مستشفى أبو يوسف النجار وحالته فوق المتوسطة.

مواجهات

كما اندلعت مواجهات بين المئات من الفلسطينيين وقوات الاحتلال شرق مخيم البريج وسط القطاع، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأشعل العشرات من الشبان إطارات مطاطية، في المناطق الحدودية، وأطلقوا طائرات ورقية وبالونات علم فلسطين في الأجواء.

اجتماعات

في غضون ذلك، ذكرت مصادر في حركة حماس، أن المكتب السياسي للحركة عقد أمس، كما يعقد اليوم السبت، اجتماعاً في غزة بحضور كامل أعضائه للمرة الأولى لبحث مقترحات عرضتها مصر والأمم المتحدة حول التهدئة.

تعليقات

تعليقات