الإمارات تتبرع بـ ٥٠ مليون دولار لتثبيت الاستقرار بالرقة ومناطق أخرى في سوريا - البيان

الإمارات تتبرع بـ ٥٠ مليون دولار لتثبيت الاستقرار بالرقة ومناطق أخرى في سوريا

البواردي مع تريزا ماي على هامش الاجتماعات - وام

أعلن معالي محمد بن أحمد البواردي، وزير دولة لشؤون الدفاع عن تعهد دولة الإمارات بالمساهمة بمبلغ 50 مليون دولار لدعم أنشطة تثبيت الاستقرار في الرقة ومناطق أخرى في سوريا كانت «داعش» تحتفظ بها من قبل، مشيراً إلى أنه يتم التنسيق عن كثب مع الائتلاف الدولي لضمان تحسين الأوضاع في المناطق المتأثرة.

جاء ذلك خلال ترؤسه وفد الإمارات المشارك في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي لمكافحة «داعش»، الذي تناول مدى التقدم الذي حققه التحالف الدولي في مكافحة هذا التنظيم الإرهابي والجهود الدولية في تحقيق الأمن والاستقرار في المناطق المحررة منه.

وأكد معالي البواردي خلال كلمته في الاجتماع إيمان دولة الإمارات بأهمية تعزيز التنسيق بين دول العالم وتكاتف جهود المجتمع الدولي لضمان اجتثاث آفة الإرهاب الخطيرة والقضاء على مسبباتها وتجفيف مصادر تمويلها لتحقيق أمن وسلامة الدول ومواطنيها. وكان معاليه قد ترأس وفد الإمارات في أعمال اجتماع قمة منظمة حلف شمال الأطلسي «الناتو»، الذي عقد في العاصمة البلجيكية بروكسل بمشاركة عدد من الدول الأعضاء والشركاء.

وضم وفد دولة الإمارات المشارك في الاجتماع عدداً من كبار الضباط والمسؤولين في وزارة الدفاع ووزارة الخارجية والتعاون الدولي والسفير سعيد عبيد الكعبي المندوب الدائم للدولة لدى منظمة حلف شمال الأطلسي «الناتو».

واستعرضت قمة «الناتو» عدداً من المحاور، من بينها أهم المستجدات السياسية والعسكرية في أفغانستان، حيث أشاد المجتمعون بالجهود التي تبذلها الحكومة الأفغانية لإحلال السلام ودعم الحلف والشركاء في مهمة الدعم الحازم لجهود الحكومة الأفغانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات