ميليشيات إخوانية تدفع بتعزيزات عسكرية إلى سرت

أعلنت وسائل إعلام ليبية الليلة الماضية، أن ميليشيات مصراتة الإخوانية تدفع بتعزيزات عسكرية لمدينة سرت، مشيرة إلى وجود ترجيحات بمهاجمتها الهلال النفطي.

وكان الجيش الليبي قد نقل تبعية منطقة الهلال النفطي إلى المؤسسة الوطنية للنفط في بنغازي، بعد التأكد من تورط المؤسسة النفطية التي تتخذ من طرابلس مقراً لها في دعم الإرهاب والميليشيات التي تهاجم الجيش بين الحين والآخر.

وذكرت القيادة العامة للجيش الليبي، الأربعاء الماضي، أنه سيتم تشكيل لجنة تقصي حقائق مشتركة (دولية، ومحلية)، للتحقيق بشأن مصادر تمويل الجماعات الإرهابية التي هاجمت الهلال النفطي.

وأضافت القيادة العامة للجيش الليبي، في بيان حصلت «العين الإخبارية» على نسخة منه، أن اللجنة ستكون من اختصاصها، أيضاً، دراسة كيفية إدارة وتوزيع عائدات النفط خلال تلك الفترة.

اختطاف

إلى ذلك، أعلن مسؤول، أمس، أن جماعة مسلحة مجهولة خطفت ثلاثة فلبينيين وكورياً واحداً يعملون فنيين بمحطة مياه في جنوب شرق ليبيا.

وقال المسؤول إن الجماعة خطفت، أيضاً، عدداً من العمال الليبيين خلال الهجوم الذي وقع في الصباح على محطة الحساونة قرب الشويرف، لكنها أطلقت سراحهم لاحقاً، وطلب المسؤول عدم نشر اسمه لأسباب أمنية.

ولم يذكر المسؤول ما إذا كان الكوري المخطوف من كوريا الشمالية أم من كوريا الجنوبية.

تعليقات

تعليقات