«العمل الأوروبية الإماراتية» لحقوق الإنسان تجتمع في أبوظبي

عقدت مجموعة العمل الأوروبية - الإماراتية المشتركة لحقوق الإنسان، أمس، اجتماعها الثامن بمقر وزارة الخارجية والتعاون الدولي في أبوظبي.

ويأتي انعقاد الاجتماع في إطار المبادرة التي أطلقها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي في عام 2013 مع الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسات الأمنية، التي من شأنها أن تسهم في رفع مستوى الوعي لدى الاتحاد الأوروبي بخصوص إنجازات دولة الإمارات في هذا المجال.

وذلك بعد سلسلة من الاجتماعات، حيث يعقد الحوار مرتين بالتناوب في أبوظبي وبروكسل كل عام.وجرى خلال الاجتماع مناقشة عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك التطورات الأخيرة في مجال حقوق الإنسان لدولة الإمارات والاتحاد الأوروبي، والتعاون المشترك في آليات الأمم المتحدة، والجهود الخاصة بتعزيز التسامح الديني.وترأس الاجتماع أحمد عبد الرحمن الجرمن، مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون حقوق الإنسان والقانون الدولي، بحضور ممثلي عدد من الوزارات والهيئات بالدولة.

 

تعليقات

تعليقات