الزعابي: الإرهاب تسبب بانتشار ظاهرة اللجوء

الدولة تطالب المجتمع الدولي بتجفيف منابع تمويل الإرهابيين

أكدت دولة الإمارات العربية المتحدة ضرورة تجفيف منابع تمويل الإرهابيين أياً كان مصدرها، مؤكدةً أنها لعبت دوراً ريادياً في مكافحة الإرهاب.

وشدّدت على أنه «لا يجب أن نعطي الجماعات الإرهابية فرصة لإعادة هيكلة نفسها بعد الخسائر التي تكبدتها».

جاء ذلك في كلمة الإمارات التي ألقاها سالم الزعابي، مدير إدارة التعاون الأمني ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب، أمس، أمام جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن اعتماد استراتيجية الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب. وقال الزعابي إن الإمارات لعبت دوراً ريادياً في مكافحة الإرهاب مع سَنّها الكثير من القوانين في هذا الخصوص، وانضمامها إلى العديد من المنظمات التي تعمل على مكافحة الإرهاب.

وقال إن تفشي الإرهاب في منطقتنا أدى إلى انتشار ظاهرة اللجوء والنزوح، مشدداً على أنه لا يمكن التسامح مع الإرهاب بكل صوره، ولا مع كل من يموّله أو يدعمه.

وأضاف أن الدولة انضمت إلى أكثر من 15 اتفاقية إقليمية ودولية معنية بمكافحة الإرهاب، إضافة إلى إصدارها قوانين لمحاكمة الإرهابيين والقضاء على تمويلهم.

 

تعليقات

تعليقات