المرأة السعودية تقود مسارها بنفسها اليوم

في تحوّل استثنائي انتظرته المرأة السعودية طويلاً، يتوّج اليوم قرار السماح للمرأة بالقيادة بدخوله حيز التنفيذ، بعد عشرة أشهر من صدوره شهدت ماراثوناً في مختلف مناطق المملكة تحضيراً للتطبيق.

تستقبل النساء في السعودية هذا اليوم التاريخي بالاحتفال بالحدث على طريقتهن الخاصة، إذ تقول مها عبد الرحمن الشمري، وهي حاصلة على رخصة قيادة دولية استبدلت بها رخصةً سعودية، إنها اتفقت مع صديقاتها على الانطلاق صباح اليوم بسياراتهن الخاصة في جولة على شوارع الرياض لأول مرة، مشيرةً إلى أنها وآلاف الفتيات والنساء يتشوقن إلى هذه اللحظة التاريخية، معربةً عن شكرها وشكر المرأة السعودية عموماً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، اللذين يقودان سلسلة إصلاحات مهمة في تاريخ البلاد.

السعوديون وقفوا خلف هذا القرار معربين عن سعادتهم به، إذ أطلقوا وسم «ستقودين والشعب معك»، معلنين من خلاله تكاتف جميع فئات المجتمع مع التجربة الأولى للمرأة في المملكة خلف مقود السيارة، لتحديد مسارهن والقيادة بأنفسهن نحو الوجهة التي يخترنها.

وأقرّت القيادة السعودية إصلاحات واسعة في مختلف مجالات الحياة، وخصوصاً ما يتعلق بتمكين المرأة وتعزيز مشاركتها في العمل، وهي إصلاحات تلقى تأييداً واسعاً في أوساط السعوديين، وخاصةً لدى الشباب الذين يطغون على التركيبة السكانية.

اقرأ أيضاً:

السعوديات يقُدنَ سياراتهن في شوارع المملكة اليوم

تعليقات

تعليقات