#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

عقاب

إقالة 17 قيادياً في جهاز الحرس البحري في تونس

قالت صحيفة الشروق التونسية، أمس، إنّ 17 قيادياً في جهاز الحرس البحري تمت إقالتهم من مناصبهم بعد غرق مركب لمهاجرين قبالة سواحل جزيرة قرقنة، مشيرة إلى أن حادثة قرقنة كشفت عن وجود نقاط ضعف أدت إلى التساهل مع المهربين وقاربهم، وأن القياديين المقالين لم يقوموا بإصلاحات في جهاز الحرس البحري بشأن طريقة تعقب المهربين والهجرة غير الشرعية. وأوضحت الصحيفة استناداً إلى مصادرها الأمنية، أن الإقالات تأتي عقب زيارة رئيس الحكومة يوسف الشاهد إلى جزيرة قرقنة في وقت سابق وتقييمه للوضع الأمني.

وغرق أكثر من 80 مهاجراً غير شرعي في مركب كان يقل قرابة 180 شخصاً على بعد أميال من سواحل الجزيرة 3 يونيو الجاري، في أكبر كارثة تشهدها عمليات الهجرة غير الشرعية عبر سواحل تونس، وبعد كارثة مشابهة في أكتوبر الماضي بسواحل قرقنة عندما غرق مركب مهاجرين إثر اصطدامه بخافرة عسكرية خلال عملية مطاردة مما خلف 46 غريقاً. وأقيل وزير الداخلية لطفي براهم من منصبه ضمن حملة شملت لاحقاً نحو 100 قيادي وعنصر أمني.

تعليقات

تعليقات