أميركا: ضرباتنا ضد «القاعدة» في اليمن تركزت في 3 محافظات

الضربات الأميركية ضد القاعدة في اليمن غالباً ما تتم بطائرات من دون طيار | أرشيفية

كشفت القيادة المركزية في الجيش الأميركي، أمس، عن تفاصيل الضربات الجوية التي وجهتها الطائرات الأميركية ضد معاقل تنظيم القاعدة في اليمن، منذ مطلع العام الجاري.

وقدمت القيادة المركزية، هذه المعلومات إلى مجلة «لونغ وور جونال»، التابعة لمركز الدفاع عن الديمقراطية، الذي قال إن الجيش لم يقدم منذ أوائل 2017، سوى معلومات قليلة عن ضرباته الجوية ضد القاعدة في اليمن. وأوضح الرائد في القيادة المركزية الأميركية، جوش جاكويز، أن الضربات منذ بداية العام الجاري، تركزت في 3 محافظات، هي حضرموت (8 ضربات)، والبيضاء (8 ضربات)، وشبوة (ضربتان).

وأشارت المجلة إلى أن الضربات الأميركية ضد معاقل تنظيم القاعدة في اليمن خلال العام الماضي، تركزت في محافظتي البيضاء ومأرب.

ضربات مكثفة

وأشارت معلومات القيادة المركزية، إلى أن الطائرات الأميركية نفذت 6 ضربات ضد مواقع للقاعدة في محافظة البيضاء في فبراير الماضي، و7 أخرى في مارس الماضي، 6 منها في حضرموت. ويعود تكثيف الضربات على حضرموت، حسب ما كشفت عنه القيادة المركزية الأميركية سابقاً، من أن تنظيم القاعدة كان يدير معسكرات تدريب في المحافظة حتى أبريل الماضي، إلى أن استهدفتها الضربات الأميركية.

وفي أبريل الماضي، شنت الطائرات الأميركية 4 ضربات ضد القاعدة في اليمن، واحدة في شبوة والثانية في البيضاء، واثنتان في حضرموت. أما الشهر الماضي، نفذ الجيش الأميركي ضربة في شبوة.

تعليقات

تعليقات