#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

دعوات إلى مشروع عربي لمواجهة إيران

دعا السفير اليمني في الأردن علي العمراني، إلى الوقوف في وجه مخططات إيران، مؤكداً أنه لا اختلاف بين مساعي طهران وتل أبيب لتدمير الوطن العربي. جاء ذلك خلال أمسية رمضانية أقامتها السفارة السعودية بحضور دبلوماسيين ومسؤولين للحديث حول أبرز المستجدات على الساحة العربية. ودعا العمراني إلى مشروع عربي موحّد لمواجهة الأخطار الإيرانية والإسرائيلية، مشيراً إلى أن إيران باتت تتغلغل في أربع دول عربية.

وأكّد الحضور رفضهم للتدخلات الإيرانية في الدول العربية، ومحاولاتها زعزعة الاستقرار فيها، في وقت أشار فيه وزير الإعلام محمد المومني، إلى محاولات لإنشاء نموذج شبيه بحزب الله في جنوب سوريا. بدوره، شدّد وزير الإعلام السابق صالح القلاب، على رفض التدخلات الإيرانية، مشيراً في الوقت نفسه إلى أنّ الصراع مع إسرائيل، صراع إلى الأبد وأنّ أي اتفاق مع إسرائيل، هدنة غير فعّالة، فإسرائيل لا تريد سلاماً، مؤكداً تقدير الأردن لمواقف السعودية ودول الخليج، ووقوفها إلى جانب الأردن تاريخياً.

وتضمنت الأمسية العديد من المداخلات التي أكدت على ضرورة مواجهة تدخلات إيران، وأهمية دعم الأردن والوقوف إلى جانبه خاصة في ظل الظروف الاقتصادية التي يمر فيها، وخرج اللقاء بمجموعة من الأفكار والتوصيات المهمة للتعامل مع الوضع في المنطقة والدول العربية والتحديات التي تواجهها.

تعليقات

تعليقات