بغداد تلجأ للطيران الحربي والاستخبارات لتأمين الانتخابات

التحالف الدولي ينهي مهمة قواته البرية في العراق

أعلن التحالف الدولي للقتال ضد داعش، أمس، انتهاء مهام قيادة القوة البرية التابعة لقوة المهام المشتركة في العراق بينما قررت السلطات العراقية تشكيل لجنة أمنية عليا والاستعانة بالجهد الاستخباري والطيران الحربي لتأمين الانتخابات العامة البرلمانية المقررة في 12 مايو الجاري.

وذكر التحالف في بيان، انه «في مراسم احتفالية جرت في بغداد تم انهاء مهام قيادة القوة البرية التابعة لقوة المهام المشتركة، دلالة على انتهاء العمليات القتالية الرئيسة ضد داعش في العراق، والإعلان عن تغير في هيكلية ومسؤوليات التحالف».

وأضاف «لقد كانت قيادة القوة البرية التابعة لقوة المهام المشتركة مسؤولة عن إدارة عمليات الإسناد البرية التي يقوم بها التحالف لدعم قوات الأمن العراقية خلال حملتها من أجل هزيمة داعش وتحرير اكثر من 4,5 ملايين عراقي يرزحون تحت سيطرة داعش الوحشية».

وقال القائد العام السابق لقيادة القوة البرية التابعة لقوة المهام المشتركة والتر بايت، إن «لف علم قيادة القوة البرية التابعة لقوة المهام المشتركة هو عبارة عن بادرة رمزية تكريما لمثابرة وتضامن شركائنا بالتحالف».

بدوره قال الناطق باسم قوات الأمن العراقية يحيى رسول، إن «قيادة القوة البرية لقوة المهام المشتركة كانت جزءا لا يتجزأ من نجاح قوات الأمن العراقية ضد داعش».

لجنة عليا

وفي الملف الانتخابي، قررت الحكومة العراقية تشكيل لجنة أمنية عليا والاستعانة بالجهد الاستخباري والطيران الحربي لتأمين الانتخابات العامة البرلمانية.

ودعت المفوضية العليا المستقلة جميع العراقيين الذين يحق لهم التصويت ومنتسبي القوات الأمنية للإسراع بتسلم بطاقاتهم الانتخابية الإلكترونية من مراكز التسجيل، وحددت آخر موعد لتسلم البطاقات الثلاثاء المقبل.

وذكرت المفوضية أن أكثر من 850 ألف عراقي خارج البلاد سيدلون بأصواتهم يومي 10و11 من الشهر الجاري في 19 دولة.

مقاعد موزعة

وبمقتضى الانتخابات العراقية الجديدة سيتم توزيع مقاعد البرلمان المكون من 328 مقعدا بواقع 71مقعدا في محافظة بغداد و34 في محافظة نينوى و25 في محافظة البصرة و13 في محافظة كركوك، و14 في محافظة ديالى، و15 في محافظة الأنبار، و17 في محافظة بابل، و11 في كل من محافظات كربلاء وواسط والديوانية، و12 في كل من محافظات صلاح الدين والنجف ودهوك و7 في محافظة المثنى و19في محافظة ذي قار، و10 في محافظة ميسان و16 في محافظة اربيل، و18 في محافظة السليمانية.

وأعلن الناطق الرسمي باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق كريم التميمي أن يوم التصويت هو 12 مايو الجاري في 18محافظة عراقية.


2

ذكرت مصادر من الشرطة العراقية أمس أن شخصين قتلا جراء انفجار عبوة ناسفة من مخلفات تنظيم داعش في إحدى قرى شمال غربي كركوك (250 كيلومتراً شمال بغداد). وقالت مصادر في شرطة كركوك، إن «شخصين قتلا جراء انفجار عبوة ناسفة من مخلفات تنظيم داعش في قرية العطشانة في قضاء الدبس شمال غربي كركوك».

3+3

بعد مرور أسبوعين على انطلاق الحملات الدعائية للانتخابات البرلمانية العراقية، لقي ثلاثة مرشحين حتفهم بحوادث عرضية، بمعزل عن عمليات الاغتيال التي أودت بحياة ثلاثة آخرين.
ومنذ انطلاق الحملات الدعائية للانتخابات، قتل ثلاثة مرشحين، اثنان منهم من كركوك ومرشحة أخرى في الأنبار، فيما نجا ثلاثة آخرون في بغداد والبصرة وكركوك من محاولات اغتيال.
وانطلقت، في 14 من أبريل الماضي، الحملات الدعائية للانتخابات، حيث تستمر إلى قبل يوم واحد من موعد إجرائها.







 

تعليقات

تعليقات