محلّلون: «إيكاو» مطالبة ببحث تهديد الطيران

طالب خبراء سعوديون في شؤون الطيران المنظمة الدولية للطيران المدني «ايكاو» بعقد جلسة استثنائية لبحث التهديدات القطرية للطائرات المدنية الإماراتية والتي تكررت لعدة مرات ما يثير مخاوف من حدوث كارثة جوية في حال وقوع اصطدام نتيجة الاقتراب الشديد لمقاتلات القطرية من هذه الطائرات، مؤكدين أن تهديد سلامة طائرة إماراتية مدنية بواسطة مقاتلات قطرية يشكل تهديداً لسلامة الطيران المدني وخرقاً للقوانين والاتفاقيات الدولية المنظمة للملاحة الجوية.

وأكد عثمان بن عبد الرحمن الخرجي أستاذ القانون الدولي بجامعة حائل والمتخصص في القانون الجوي أن على «ايكاو» أن تعقد جلسة استثنائية لبحث التهديدات القطرية التي تجاوزت حد الاستفزازات إلى التهديد المباشر لحياة المدنيين من ركاب الطائرة، حيث كان اقتراب المقاتلات القطرية من الطائرة الإماراتية هذه المرة شديداً يتجاوز ما حدث في المرات السابقة، ما يتطلب أن تتخذ المنظمة الإجراءات اللازمة لمنع نظام الحمدين من تكرار هذه الخطوة التي كادت أن تؤدي إلى كارثة جوية محققة.

قرصنة جوية

وقال الباحث في العلوم الأمنية د.عمر عبد العزيز المدلوج إن ما قامت به قطر يعد قرصنة جوية، مشيراً إلى ضرورة أن تستخدم شركات الطيران الإماراتية مسارات بديلة لرحلاتها من وإلى البحرين تفادياً لمثل للتحرشات القطرية وضماناً لسلامة وأمن الركاب وهو ما تقتضيه الحكمة وعدم التصعيد الذي تتبعه دولة الإمارات التي لم تستجب للاستفزازات القطرية المتكررة.

وأوضح المدلوج أن قطر تريد نقل أزمتها من الأرض الى الجو، والإمارات سوف تتخذ الإجراء الصحيح وهو مخاطبة كل من منظمة الايكاو، ومجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة.

إحباط

شدد الباحث السياسي د. حسين بن فهد الأهدل على أن السلوك القطري يعكس حالة من اليأس والإحباط الذي تشعر به القيادة السياسية في الدوحة بسبب استمرار المقاطعة الرباعية التي أوغرت صدور نظام الحمدين وجعلته يتجه الى نوع من التصعيد العسكري للتغطية على فشلها في حل أزمتها مع اشقائها، مشيراً الى ان هذه القرصنة تتطلب عقوبات رادعة.

تعليقات

تعليقات