#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

400

كشف تقرير صحافي عن احتجاز وحدات حماية الشعب الكردية، نحو 400 مقاتل أجنبي تابع لتنظيم داعش من بينهم عدد قليل من الألمان أيضاً. ويستند تقرير صحف مجموعة «فونكه» الألمانية الإعلامية في عددها الصادر أمس، إلى تصريحات ناطق باسم حركة المجتمع الديمقراطي. وأضاف التقرير أنّ الألماني-السوري محمد حيدر زمار الذي كان قد تم استجوابه من قبل الأجهزة الأمنية الكردية في مقرهم بالرقة، يندرج ضمن المحتجزين.

ووفق التقرير، وصف ناطق باسم وحدات حماية الشعب الكردية السجناء بأنهم عبء متزايد على عاتق وحدات حماية الشعب، مضيفاً أنّ الوحدات الكردية على اتصال مع حكومات الدول التي ينحدر منها السجناء، وقال: «إنهم يقولون لنا دائماً إن حكوماتهم ستتسلمهم، ولكنها لا تفعل ذلك». وأعرب الناطق عن أمله في تلقي وحدات حماية الشعب الكردية مزيداً من الدعم في ظل وجود هؤلاء السجناء الذين يوجد بينهم أشخاص خطرين للغاية. وتابع: «يتعين على الأمم المتحدة العمل لأجل ذلك واتخاذ خطوات. إننا لا نعرف متى سيمكن لوحدات حماية الشعب الكردية السيطرة على هذا الوضع».

تعليقات

تعليقات