كأس العالم 2018

«أخبار الساعة»: التزام ثابت بضرورة الحل السياسي للأزمة السورية

قالت نشرة «أخبار الساعة» إن دولة الإمارات ظلت منذ اندلاع الصراع السوري تؤكد موقفها الثابت من هذا الصراع مع تبيان ضرورة وضع حد نهائي له من خلال حل سياسي شامل.

وتحت عنوان «التزام ثابت بضرورة الحل السياسي للأزمة السورية» أوضحت النشرة أن هذا الموقف يستند إلى المبادئ الراسخة التي تأسست عليها دولة الإمارات منذ بداية السبعينيات، انطلاقاً من العبر التي استقتها قيادتها الرشيدة من دروس التاريخ، التي تقول إن الصراع المسلح قد يحقق هزيمة العدو ولكنه لن يجلب الانتصار.

طائفية مقيتة

وتابعت «أخبار الساعة»: من جهة أخرى ترفض دولة الإمارات بشدة كل القوى الإقليمية والدولية التي تستغل الواقع الراهن في سوريا أو تلك الرامية إلى إطالة أمد الحرب من أجل ترسيخ نفوذها على حساب مصالح الشعب السوري، سواء تعلق الأمر بركوب موجة الطائفية المقيتة أو فرض الأجندات الخاصة أو زرع القواعد العسكرية على الأراضي السورية، كما تحرص الإمارات في الوقت نفسه على مقاومة كل أشكال الإرهاب وتدعو إلى مواصلة اجتثاثه من الأرض السورية مهما كلف الثمن.

وذكرت أنه لهذا فإن دولة الإمارات على قناعة تامة بأن مواجهة التمدد الإيراني وميليشياته المسلحة داخل سوريا تعد جزءاً لا يتجزأ من محاربة الجماعات الإرهابية المتطرفة كتنظيم «داعش» وجبهة فتح الشام وغيرها من الجماعات الإرهابية الأخرى، حيث تتقاطع جميع تلك الميليشيات والجماعات في إرهاب الشعب السوري وتدمير مقدراته.. لافتة إلى أن محاولات إيران للعبث بالشؤون العربية تمثل عبئاً مستمراً على تلك الدول، وذلك لكونها الدولة الوحيدة في العالم التي ينص دستورها على تصدير الثورة، وهو ما يعني بشكل أو بآخر تصدير الطائفية إلى دول المنطقة، وهو ما تسعى إلى ترسيخه اليوم في سوريا واليمن والعراق ولبنان.

تعليقات

تعليقات