محمد بن سلمان: قد نشارك في رد عسكري

أميركا وبريطانيا وفرنسا تحضّر للرد على «كيماوي دوما»

استخدمت روسيا حق النقض (الفيتو)، أمس، في مجلس الأمن ضد مشروع قرار أميركي يقضي بإنشاء آلية تحقيق حول استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، وذلك بعد الاعتداءات التي وقعت السبت الماضي في مدينة دوما السورية.

كما صوّت المجلس بأكثرية ٧ أصوات مقابل ٦، وامتناع اثنين عن التصويت، ضد مشروع قرار تقدمت به روسيا ويقضي بتشكيل آلية للتحقيق في الأسلحة الكيميائية.

وأكّد البيت الأبيض، أنّ الرئيس دونالد ترامب قرر إلغاء أول رحلة رسمية كان من المقرر أن يقوم بها لأميركا اللاتينية، للتركيز على الرد على هجوم الأسلحة الكيماوية في سوريا.

ولفتت رئاسة الوزراء البريطانية، أن رئيسة الوزراء تيريزا ماي اتفقت مع الرئيس الأميركي، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس، على أن العالم يجب أن يرد على الهجوم بأسلحة كيماوية في سوريا. وقال الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي خلال لقائه مع ماكرون أمس أن السعودية قد تشارك في الرد العسكري في سوريا.

تعليقات

تعليقات