كأس العالم 2018

نجاحات ولي العهد السعودي تثير ذعر مرتزقة قطر

يبدو أن تنظيم الحمدين الداعم للإرهاب، لم يتمكن من تمالك نفسه أمام إنجازات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

حيث بات الشاغل لكل ذيل من ذيول هذا التنظيم. ولاحظ موقع «الرادار» الإخباري أنه خلال 24 ساعة فقط، وضعت على موقع الفيديوهات الشهير «يوتيوب» مجموعة من مقاطع الفيديو لحلقات البرامج المذاعة على قنوات يملكها المرتزقة الداعمون للإرهاب القطري في المنطقة العربية، التي كان محور حديثها الأمير محمد بن سلمان.

في محاولة حاقدة للتشويش على علاقاته مع الخارج وإنجازاته المثمرة التي تتجه نحو التقدم والإصلاح في جميع المجالات، وهو ما لم تتمكن الدوحة من تحقيق جزء منه حتى الآن.

وقال تقرير الموقع إنه بدلًا من أن ينشغل مرتزقة هذا النظام الفاسد بالتفكير في حلول إصلاحية ومستقبلية لحل الأزمة، لجأوا إلى تضليل عقول المشاهدين وغسلها بما يتفق مع آرائهم العدوانية، وجنّدوا في الحملة مرتزقة أعمت قلوبهم الريالات القطرية، في محاولة فاشلة لإثبات فشل زيارة الأمير محمد بن سلمان إلى أميركا.

في الوقت الذي حظي فيه باستقبال حافل وثّقته الصور ومقاطع الفيديو والاتفاقيات المشتركة التي تم توقيعها بين البلدين، وهو ما يؤكد بطلان الاتهامات التي وجهت إلى سموه والتي لا أساس لها من الصحة.

وتوالت الروايات والمسلسلات التي أعد النظام القطري السيناريو الخاص بها، التي كان مضمونها ذا أهداف واضحة لم تكن وليدة الصدفة، حيث كانت رسائلها التي لا تحمل مادة هادفة تستهدف ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وإنجازاته في الولايات المتحدة، من خلال تحريف تصريحاته ومحاولة لقلب الرأي العام عليه.

ولكن الرد الأقوى من كل هذه الخرافات القائمة على أوهام هو تجاهل ولي العهد لهؤلاء، ليطبق الحكمة الشهيرة «الكلاب تعوي والقافلة تسير»، لأن هذا الهجوم المدبر إن دل على شيء فهو يدل على قوة شخصية الأمير، التي جعلتهم ينتفضون رعبًا من تحطيمه لطموحاتهم الشخصية ومخططاتهم الإرهابية داخل المنطقة العربية وفي المملكة على وجه التحديد.

 

تعليقات

تعليقات