كأس العالم 2018

أُعلن فوزه بـ 97 % من الأصوات وتلقى سيلاً من التهاني

السيسي يتعهد بمواصلة معركتي البقاء والبناء

فاز الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي رسمياً في الانتخابات المصرية بحصوله على 97 في المئة من الأصوات، فيما تعهد السيسي بمواصلة معركتي البقاء والبناء، وتلقى العديد من التهاني والتبريكات لمناسبة فوزه في الانتخابات.

وأعلنت الهيئة الوطنية المصرية للانتخابات النتائج النهائية لفرز وتجميع أصوات المصريين في الداخل والخارج في الانتخابات الرئاسية، معلنة فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي بولاية جديدة تمتد لأربع سنوات بحصوله على 97 في المئة من إجمالي الأصوات الصحيحة، مقابل حصول منافسه موسى مصطفى موسى على 2.92 في المئة. وقالت الهيئة إن إجمالي الأصوات الصحيحة بلغ 22 مليوناً و491 ألفاً و921 صوتاً «92.73%» في مقابل أصوات باطلة بنسبة 7.27% بلغت مليوناً و762 ألفاً.

وقال المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات في مؤتمر صحفي أمس، إن قاعدة بيانات الناخبين وهم المواطنون المصريون الذين كان يحق لهم الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية شملت 59 مليوناً و78 ألفاً و138 مواطناً.

وأشار إلى أن عدد المواطنين الذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية خارج مصر بلغ 157 ألفاً و60 ناخباً.. لافتاً إلى أنه بعد استنزال عدد المصوتين بالخارج أصبحت قاعدة بيانات الناخبين بالداخل تشمل 58 مليوناً و921 ألفاً و78 ناخباً، أدلى منهم بصوته في الانتخابات بالداخل 24 مليوناً و97 ألفاً و92 ناخباً.

وأضاف أن إجمالي عدد من أدلوا بأصواتهم في العملية الانتخابات بالداخل والخارج بلغ 24 مليوناً و254 ألفا و152 ناخباً بنسبة حضور بلغت 5. 41 في المئة. ولفت إلى أن عدد الأصوات الصحيحة في العملية الانتخابية بلغ 22 مليوناً و491 ألفاً و921 ناخباً بنسبة 73. 92 % في حين بلغ عدد الأصوات الباطلة مليوناً و762 ألفاً و231 ناخباً بنسبة 27. 7 %.

وقال إن الرئيس عبد الفتاح السيسي حصل على 21 مليوناً و835 ألفاً و387 ناخباً بنسبة 08. 97 % في حين حصل منافسه المهندس موسى مصطفى موسى على 656 ألفاً و534 ناخباً بنسبة 92. 2 %.

وأكد المستشار لاشين إبراهيم أن المصريين وقفوا صفوفاً أمام لجان الاقتراع داخل مصر وخارجها وأدلوا بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية صانعين اسم مصر ووطنيتهم وصنعوا ملحمة للكفاح.

وأضاف أن المصريين شاركوا وتوافدوا في انتخابات الخارج في 139 لجنة اقتراع بـ 124 دولة حول العالم رافعين أعلام مصر ومعلنين الولاء للوطن والحنين إليه مؤدين لأمانتهم ومؤكدين أن حب الوطن لا يزال يسكن قلوبهم متى كانوا وأينما كانوا.

وقال إنه حينما فتحت لجان الاقتراع أبوابها داخل مصر توافد المصريون على لجان الاقتراع الفرعية بالملايين من كل حدب وصوب واستمر توافدهم حتى الساعات الأخيرة من اليوم الثالث للاقتراع في ظروف مناخية صعبة شهدتها البلاد.

من جهته، أكد الرئيس السيسي في كلمة له عقب إعلان فوزه، أن ثقته في عبقرية الأمة المصرية لا تحتمل الشك او التأويل، كما أكد ان رهانه على المصريين لم يخب يوما ولم يخذله حماسهم، متعهدا بتحقيق الاستقرار والتنمية. وشدد على أن اصطفاف المصريين بالداخل والخارج أيام الانتخابات كان دليلا دامغا على قوة البناء المصري في وجه من ارادوا هدمه.

ووجه الرئيس السيسي في كلمته التحية للمرأة المصرية التي وصفها بـ «صوت الضمير وايقونة التحدي». ووعد بتحقيق الاستقرار والتنمية وتوفير الحد اللازم من جودة الحياة لأبناء الشعب المصري، قائلا: «أعدكم وعــد الصدق المبين بأن أظل على عهدى معكم.. مخلصا فى عملة غير مدخر لجهــد.. من أجل رفعة وطننا العظيم.. وساعيا لبناء مؤسساته بكل ما أوتيت من قوة وعزيمة.. وباحثا عن مكانته بين الأمم.. عاقدا العزم على تحقيق التنمية والاستقرار.. وتوفير الحد اللازم من جودة الحياة لأبنائه..

وأعدكم بأن أعمل لكل المصريين دون تمييز من أى نوع.. فالذي جدد الثقة بي وأعطاني صوته لا يختلف عمن فعل غير ذلك.. فمصر تسع كل المصريين.. ما دام الاختلاف فى الرأي لم يفسد للوطن قضية.. والمساحات المشتركة بيننا أوسع وأرحب.. من أيدلوجيات محددة أو مصالح ضيقة.. ولعل العمل على زيادة المساحات المشتركة بين المصريين.. سيكون على أولويات أجندة العمل الوطني خلال المرحلة المقبلة».كما وعد الرئيس السيسي بالعمل لكل المصريين دون تمييز من أي نوع، ومواصلة معركة البقاء والبناء.

تهانٍ

وأنهالت التهاني الخليجية والعربية والدولية على السيسي، إذ بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ببرقية تهنئة للرئيس المصري، أعرب فيها، وفقاً لوكالة الأنباء السعودية الرسمية: «باسمه واسم شعب وحكومة المملكة العربية السعودية عن أجمل التهاني وأطيب التمنيات بموفور الصحة والتوفيق لفخامته، ولشعب جمهورية مصر العربية الشقيق المزيد من التقدم والازدهار،» مشيداً في هذه المناسبة «بتميز العلاقات الأخوية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين التي يسعى الجميع لتعزيزها وتنميتها في المجالات كافة».

كما بعث ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للسيسي ببرقية مماثلة كما بعث سلطان سلطنة عُمان جلالة السلطان قابوس بن سعيد ببرقية تهنئة للسيسي أعرب فيها عن خالص تهانيه، كما بعث أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ببرقية مماثلة. بدوره، بعث رئيس الوزراء البحريني، الأمير خليفة بن سلمان ببرقية تهنئة إلى السيسي، متمنياً له النجاح والسداد لمواصلة قيادة مسيرة الخير والتطور والنماء.

رسالة تهنئة

عربياً، صرح الوزير المفوض محمود عفيفي، الناطق الرسمي باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية، بأن أحمد أبو الغيط وجه رسالة تهنئة إلى السيسي بمناسبة حصوله على ثقة الشعب المصري كما هنأ الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة نظيره المصري وأكد عزمه الراسخ واستعداده التام للعمل مع السيسي على تعزيز علاقات التعاون بين البلدين والارتقاء بها إلى مستوى أعلى يستجيب لما يطمح إليه الشعبان الشقيقان.

دولياً، عبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن خالص تهنئته للسيسي خلال اتصال هاتفي. وقال ترامب إن الولايات المتحدة حريصة على تعزيز العلاقات الاستراتيجية التي تربطها بمصر ومواصلة التشاور والتنسيق بين البلدين حول الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

بدورها، أعلنت الخارجية الأميركية في بيان أن الولايات المتحدة تتطلع إلى مواصلة العمل مع السيسي للمضي قدماً في شراكتنا الاستراتيجية. وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية هيذر ناورت إن الولايات المتحدة متمسكة بشراكتها القوية مع مصر. وتلقى السيسي اتصالاً من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هنأه فيه لفوزه بالرئاسة.

اهتمام

أبدى رواد تويتر، اهتماماً كبيراً بالمؤتمر الصحافي الذي عقدته الهيئة الوطنية المصرية للانتخابات للإعلان عن نتيجة الانتخابات الرئاسية. ودشن رواد تويتر، هاشتاقات الهيئة الوطنية للانتخابات وفوز السيسى مبروك للسيسى ولمصر، وتصدرت الهاشتاقات مراكز متقدمة في الترند، وحصدت مراكز متقدمة بين الأكثر تداولاً بين رواد الموقع.

تعليقات

تعليقات