العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    جهود إماراتية متواصلة لإعادة إعمار المخا

    جهود إماراتية لا محدودة في إعادة إعمار المخا وام

    هبت نسائم الحرية على مناطق الساحل الغربي اليمني المحررة على أيدي قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لدعم الشرعية في اليمن..

    وعادت البسمة مرة أخرى ترتسم على وجوه الأطفال اليمنيين بعد أن طمست عنهم ميليشيا الحوثي الإيرانية البراءة وطوقت أعناقهم بأغلال الظلم والكراهية. وسلط تقرير ميداني لوكالة أنباء الإمارات «وام» الضوء على الأوضاع في المناطق اليمنية المحررة عبر زيارات إلى عدد من المرافق الرئيسة فيها.

    و التي تولت دولة الإمارات العربية المتحدة عبر هيئة الهلال الأحمر إعادة تأهيلها وبنائها من أجل تقديم خدمات متكاملة لأبناء اليمن. وبعد أن طالت أيادي ميليشيا الشر والإرهاب الحوثية منازل أهالي المخا فحولتها إلى ركام سارعت «إمارات الخير» بعد تحرير المدينة وعبر ذراعها الإنسانية «الهلال الأحمر» إلى تنفيذ مشروع إعادة إعمار المدينة وبناء منازل لأهالي اليمن المتضررين.

    خراب وفساد

    وأكد ان التقرير أن ميليشيا الحوثي عاثت في المدينة خراباً وفساداً فحولت منازل الأسر اليمنية إلى ركام وخراب ومع تحرير المخا على أيدي قوات التحالف العربي وسيطرة القوات الشرعية على المدينة هبت دولة الإمارات لنجدة أهالي اليمن وإعادة إعمار المدينة وتنفيذ عملية إعادة بناء للمنازل المتضررة وتسليمها لأهالي اليمن خلال فترة وجيزة.

    وأشار الأهالي إلى أن هذه المبادرات الإنسانية من دولة الإمارات العربية المتحدة تعكس الحرص الكبير على دعم الشعب اليمني ورفع المعاناة عنه بعد التخلص من جحيم ميليشيات الحوثي وعودة الاستقرار مرة أخرى إلى مدينة المخا.

    وتوجه محمد محمد علي أحمد الجبلي أحد المستفيدين من المنازل بالشكر إلى التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة على عودة الأمن والاستقرار لمدينة المخا بعد تحريرها من ميلشيا الحوثي.

    آمان واستقرار

    وأعرب عن الشكر إلى التحالف العربي وقوات الشرعية ودولة الإمارات فاليوم ينعم أبناؤنا بالأمن والأمان ونعيش في استقرار معرباً عن أمله بأن يتم تحرير كامل ربوع الأراضي اليمنية من ميليشيا الحوثي.

    من جانبه، قال علي بن علي أحمد جبلي أحد المستفيدين من المنازل إنه خلال فترة سيطرة الميليشيا الحوثية على المدينة كنا نعاني أزمات اقتصادية وكانت ميليشيا الحوثي تسيطر على منازلنا..مؤكداً أنه بعد تحرير المدينة على أيدي قوات التحالف العربي وسيطرة القوات الشرعية عليها عادت الحياة مرة أخرى إلى المخا وعم الأمن والأمان.

    وأكد أن مبادرة «إمارات الخير» وعبر هيئة الهلال الأحمر بإعادة بناء منازل الأسر اليمنية المتضررة تجسد نهج دولة الإمارات الراسخ في رفع المعاناة عن الشعب اليمني..مشيرا إلى أن هذه الجهود الرائدة أسهمت في عودة الاستقرار مرة أخرى إلى الأسر اليمنية.

    وتوجه عادل إبراهيم راشد من أبناء مدينة المخا بالشكر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وهيئة الهلال الأحمر على إعادة بناء منازل أهالي اليمن المتضررة والمساهمات الكبيرة التي قدمتها هيئة الهلال الأحمر ولا تزال تقدمها.

    طباعة Email