كأس العالم 2018

ترأس مجلس الوزراء

خادم الحرمين: نقدر الإدانات الدولية لاستهداف الحوثيين الرياض

Ⅶ سلمان بن عبد العزيز خلال استقباله أسرة محمد الجيراني | واس

أعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمس، عن تقديره للإدانات الدولية لمحاولة مسلحي جماعة الحوثي استهداف مدينة الرياض انطلاقاً من الأراضي اليمنية.

وناقش مجلس الوزراء السعودي خلال جلسته التي عقدها برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في قصر اليمامة بمدينة الرياض، مستجدات الأحداث على الساحات العربية والإقليمية والدولية.

وأوضح وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد بن صالح العواد، عقب الجلسة، أن مجلس الوزراء جدد في هذا السياق إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للانفجارات التي وقعت في العاصمة الأفغانية كابول، والانفجار الذي وقع في متجر بمدينة سان بطرسبرغ الروسية، والهجوم الإرهابي على كنيسة بحلوان جنوب القاهرة، وتعبيرها عن العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولحكومات وشعوب تلك الدول، مؤكداً وقوف المملكة مع الدول الشقيقة والصديقة ضد تلك الأعمال الإرهابية الآثمة.

وقال العواد إن خادم الحرمين الشريفين أطلع المجلس على فحوى الرسالة الشفوية التي بعثها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، والرسالة التي تسلمها من الملك محمد السادس ملك المملكة المغربية، ومباحثاته مع الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين، والشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بدولة الكويت، ورئيس وزراء جمهورية تركيا بن علي يلدريم.

وأضاف أن الملك سلمان أطلع المجلس على فحوى الاتصالات التي أجراها مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، معرباً عن تقديره لما عبر عنه قادة تلك الدول من إدانات لمحاولة ميليشيا الحوثي الانقلابية استهداف مدينة الرياض بصاروخ باليستي.

واستنكار لهذه المحاولة الإجرامية التي تمثل اعتداء سافراً على سيادة المملكة واستهداف منطقة مأهولة بالسكان، وما عبروا عنه من رفض لتعرض المملكة لأي تهديدات أمنية، وتقدير لحكومة المملكة على ما بذلته وتبذله في مجال مكافحة الإرهاب ومحاربة التطرف، وجهودها الإنسانية والإغاثية، وتأكيد ضرورة تنبيه المجتمع الدولي لدور النظام الإيراني التخريبي المهدد للسلم والاستقرار في المنطقة.

إلى ذلك أعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، عن عزائه ومواساته لذوي الشيخ محمد عبدالله الجيراني قاضي دائرة الأوقاف والمواريث بمحكمة القطيف الذي اختطف وقتل من قبل عناصر إرهابية.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية «واس» أن الملك سلمان أعرب خلال استقباله لذوي الشيخ الجيراني بمكتبه في قصر اليمامة في الرياض أمس، عن عزائه ومواساته لذوي الشيخ محمد عبدالله الجيراني. وعبر ذوو قاضي دائرة الأوقاف والمواريث بمحكمة القطيف عن شكرهم لخادم الحرمين الشريفين على عزائه ومواساته لهم في فقيدهم، داعين الله العلي القدير أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين ويجزل له الأجر والمثوبة.

تعليقات

تعليقات