العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اتهم نظام الأسد بأنه وراء إفشالها

    دي ميستورا: جولة «جنيف8» انتهت بلا نتائج

    ■ دي ميستورا خلال اجتماع مع وفد المعارضة في جنيف أمس | إي.بي.إيه

    أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا انتهاء الجولة الثامنة من مفاوضات جنيف 8 من دون تحقيق الأهداف المتعلقة بالعملية التفاوضية متهماً نظام الرئيس السوري بشار الأسد بأنه وراء افشالها حيث لم يرغب حقيقة في الحوار.

    وقال: «أضعنا فرصة ذهبية في هذه الجولة من المحادثات»، كما أعرب المبعوث الأممي إلى سوريا عن أسفه لعدم مشاركة وفد النظام السوري في مفاوضات مباشرة مع المعارضة. وأضاف: «إن هناك حاجة لمزيد من الإرادة السياسية».

    وتابع خلال مؤتمر صحافي «لم نجر مفاوضات حقيقية ..ولم أر الحكومة تسعى حقيقة للحوار، هذا مؤسف».

    وكان المبعوث الأممي إلى سوريا حض أول من أمس روسيا التدخّل وإقناع نظام الأسد بالتوصّل إلى اتفاق سلام ينهي الأزمة.

    وحضّ دي ميستورا، روسيا، على إقناع النظام السوري بضرورة التوصل إلى اتفاق سلام لإنهاء الحرب. وأكّد المبعوث الأممي إلى سوريا متحدثاً لقناة «آر.تي.إس» التلفزيونية السويسرية، أنّ الفشل في التوصل إلى السلام سريعاً عبر وساطة الأمم المتحدة قد يؤدي إلى تفكّك سوريا.

    ورداً على سؤال عن الإشارة التي يمكن أن يبعث بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قال دي ميستورا: «يقنع النظام السوري بأنه لا وقت لتضيعه، يمكنك أن تعتقد أنك تكسب الأرض عسكرياً، لكن عليك أن تفوز بالسلام، من أجل الفوز بالسلام عليك التحلي بالشجاعة لدفع الحكومة لقبول ضرورة وجود دستور جديد وانتخابات جديدة عن طريق الأمم المتحدة».

    وأوضح دي ميستورا أن مفاوضات السلام يجب أن تكون من خلال الأمم المتحدة في جنيف وفق تفويض مجلس الأمن، مردفاً: «وإلا فهي لا تستحق العناء، هذه حرب معقدة، لا يمكن للمفاوضات أن تكون إلا في جنيف من خلال الأمم المتحدة، أبلغتني المعارضة بوضوح عندما وصلوا إلى هنا مراراً أنهم مستعدون لمقابلة وفد النظام على الفور لإجراء مناقشات جريئة وصعبة، الحكومة غير مستعدة، قالت إنها غير مستعدة لمقابلة المعارضة، هذا يدعو للأسف لكن الدبلوماسية لها وسائل كثيرة».

    تقويض للمهمة

    واعتبر بشار الجعفري رئيس وفد الحكومة السورية الى مفاوضات جنيف ان الدعوة التي وجهها دي ميستورا للرئيس الروسي فلاديمير بوتين لممارسة ضغط على دمشق، "تقوض مهمته" كوسيط اممي.

    وصرح الجعفري للصحافيين "أوضحنا للمبعوث الخاص ستافان دي ميستورا الخطأ الذي ارتكبه هو كميسر في تصريحه للتلفزيون السويسري".

    واضاف "بينا له أن الإصرار على مواقف كهذه وأعني بذلك التصريحات، إنما يقوض مهمته كميسر للمحادثات ما يؤثر في نجاح مسار جنيف برمته".

    واشترط الجعفري إلغاء بيان الرياض للدخول في مفاوضات مع المعارضة.

    دعوة روسية

    إلى ذلك، أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضرورة حل أزمة اللاجئين في سوريا. وأضاف إن واشنطن تتجاهل المعلومات الروسية بشأن مقاتلين سوريين يسافرون إلى العراق.

    وأكد بوتين أن بلاده ستولي الاهتمام اللازم لتطوير الجيش والبحرية دون الانجرار إلى سباق تسلح جديد مع الولايات المتحدة.

    طباعة Email