العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الاحتلال اخترق تظاهرة رام الله بعناصر مستعربة

    مواجهات الغضب الفلسطيني تمهّد لمسيرة مليونية غداً

    Print

    تجددت مواجهات الغضب الفلسطيني نصرة للقدس في مناطق متفرقة من الضفة الغربية ومشارف غزة، لليوم السابع، ورفضاً لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، فيما دعا هيئة فلسطينية قيادية إلى مسيرة مليونية يوم الجمعة.

    واندلعت مواجهات أمس، في كل من رام الله والخليل وبيت لحم ونابلس وطولكرم، وأسفرت عن إصابة عشرات المتظاهرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والاختناق.

    ورشق متظاهرون قوات الاحتلال عند حاجز «بيت أيل» العسكري التابع للاحتلال بالحجارة، فيما أطلقت تلك القوات الرصاص وقنابل الغاز. وأحرق متظاهرون في الخليل العلم الأميركي ودمية رسمت عليها صورة ترامب.

    مستعربون

    وبرز في هذه المواجهات أن وحدة «مستعربين» إسرائيلية داهمت التظاهرة قبل أن تفرقها بعد إطلاق النار في الهواء واعتقال عدد من المشاركين. ورأى مراسلون لوكالة فرانس برس عملية الاعتقال خلال التظاهرة. وخلال العملية، تقدم عشرات من الجنود باتجاه المتظاهرين.

    وفجأة قام ملثمون إسرائيليون ارتدى بعضهم الكوفيات الفلسطينية التقليدية، وأحدهم وضع علماً فلسطينياً على رأسه، بإخراج مسدسات. وألقى أحدهم قنبلة دخان بينما أطلق الآخرون طلقات في الهواء. وتوجه عدد من الجنود بسرعة باتجاه المتظاهرين الذين بقوا في المكان في حين طارد آخرون المتظاهرين الذين فروا بعيداً.

    وقال مسعفون في الموقع إن ثلاثة فلسطينيين أصيبوا خلال هذه المواجهات، فيما تمكن صحافي من فرانس برس من تصوير لقطات فيديو نادرة لهذه الوحدة.

    وفي غزة دعت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية إلى «مسيرة مليونية» غداً الجمعة، على أطراف القطاع رفضاً للقرار الأميركي بشأن القدس.

    وأعلنت مصادر فلسطينية، أمس، ارتفاع حصيلة المواجهات في الضفة الغربية وقطاع غزة مع جيش الاحتلال إلى أربعة شهداء، ونحو ألفي مصاب منذ إعلان ترامب بشأن القدس، إضافة إلى شهيدين قضيا بانفجار دراجة نارية في القطاع.

    وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية إن طواقمها تعاملت مع نحو ألفي إصابة منذ الخميس الماضي في الضفة وغزة، بينهم 130 إصابة بالرصاص الحي، وأكثر من 380 بالرصاص المطاطي.

    من جهته أعلن نادي الأسير الفلسطيني في بيان أن إسرائيل اعتقلت نحو 60 فلسطينياً من الضفة وشرق القدس ليلة الثلاثاء الأربعاء. وحسب إحصائيات فلسطينية رسمية فإن إسرائيل اعتقلت ما يزيد على 260 فلسطينياً منذ بدء الاحتجاجات الفلسطينية على قرار ترامب بشأن القدس قبل أسبوع.

    غارة على غزة

    وأصيب ثلاثة أشخاص بجروح طفيفة عندما شن جيش الاحتلال، فجر أمس، غارة جوية على موقع لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس في خان يونس في جنوب قطاع غزة. وأوضح شهود عيان أن «أضراراً كبيرة أحدثها القصف في الموقع الذي خلف حفرة كبيرة،.

    كما أسفر عن تحطم زجاج نوافذ خمسة منازل على الأقل بالقرب من موقع البحرية المستهدفة». وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن ثلاثة فلسطينيين أصيبوا بجروح طفيفة، فيما لم تقع إصابات على الجانب الإسرائيلي.

    وأعلنت إسرائيل أيضاً توقيف عدد من كبار أعضاء حركة حماس في الضفة، من بينهم القيادي حسن يوسف. وأعلنت حماس في بيان اعتقاله من رام الله، وهو عضو في البرلمان الفلسطيني.

    وأعلنت سلطات الاحتلال، أمس، أنها اعتقلت ثلاثة عناصر من «حماس» للاشتباه بأنهم كانوا يخططون لخطف إسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة.

     

    طباعة Email