وكالة «وام» تحذر من صفحات مزيفة تبث أخباراً ملفقة عن الدولة

نبهت وكالة أنباء الإمارات (وام) إلى أن بعض الجهات عملت على تزييف صفحات مشابهة لموقعها الإلكتروني لبث أخبار ملفقة عن الدولة. وطلبت الوكالة في تدوين عبر «تويتر» الرجوع إلى الموقع الرسمي للوكالة فقط.

وكانت جهات مغرضة قد قامت بـ«فبركة» إعلامية تسيء للدولة، ونشرت خبراً «مفبركاً»، مستخدمةً صفحة مزوّرة شبيهة بالصفحة الرسمية لوكالة الأنباء الإماراتية، وصفحة أخرى شبيهة بموقع «روسيا اليوم» على الإنترنت، وزعمت أن الخبر نقله الموقع الروسي عن «وام».

وقد نشر موقع «روسيا اليوم» تقريرين عن مجريات هذا التزوير، أكد فيه أنه «ليس كل ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي صحيحاً، ويبقى الرجوع إلى المصدر الرسمي هو الخيار الوحيد لفرز الغث عن السمين من الأخبار، وخاصة «المفبركة» التي لها غاية في نفس يعقوب».

وطلبت القناة الروسية من متابعيها أن يتثبتوا مما يقال وينشر هنا وهناك من أخبار من الموقع الرسمي أو عن طريق صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، التي تحمل علامة زرقاء، و«فيسبوك»، و«تويتر».

ونشرت القناة هذا التنويه بعد شيوع العديد من الأخبار «المفبركة»، إما عن طريق إنشاء صفحات شبيهة بموقعنا، يتم عبرها إدراج مقالات لا تمت إلى الواقع وإلى قناة «روسيا اليوم» بصلة، أو عن طريق استعمال «الفوتوشوب» وإدخال تحويرات على المقالات المنشورة على موقعنا، وتحميلها على المواقع المشبوهة، أو على صفحات التواصل الاجتماعي، على أساس أنها «لقطة للشاشة»، والغرض من ذلك غير نبيل وغير شريف، ولا علاقة له بأخلاقيات الصحافة والإعلام والنشر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات